مصنع شوكلاطة جديد لتشغيل السجناء الجنائيين مع محدوديات

0 9٬159

المكتب الإعلامي لمصلحة السجون ووزارة الأمن القومي:

*لأول مرة في مصلحة السجون: مصنع شوكلاطة جديد لتشغيل السجناء الجنائيين مع محدوديات*


أقيم بالأمس (الاثنين، 3.4) في سجن “ماجين نيتسان”، بحضور مفوّضة السجون الجنرال كيتي بيري، مدير عام وزارة الأمن القومي المحامي شلومو بن الياهو، مدير عام جمعية “شكولو طوف” (שכולו טוב) السيد عوفر كوهن وهيئة القيادة العليا في مصلحة السجون، حفل تدشين لمصنع الشوكلاطة الأول في مصلحة السجون بالتعاون مع جمعية “شكولو طوف”. 

سِجن “ماجين نيتسان” هو منشأة سَجن مأهولة بالسجناء الجنائيين الذين يعانون من أمراض نفسية وبحاجة إلى دعم. بهدف تحسين سيرورة إعادة تأهيل السجناء وزيادة احتمال اندماجهم مجددًا في المجتمع، بادر قسم الإصلاح في مصلحة السجون بالتعاون مع جمعية “شكولو طوف” إلى إنشاء مصنع شوكلاطة في السجن. الهدف من المشروع هو توفير فرص عمل وإمكانية لاكتساب خبرة مهنية خلال قضاء عقوبة السجن، لكي يتمكن السجناء بعد إطلاق سراحهم من الاندماج في المجتمع بالشكل الأفضل.
في مصنع الشوكلاطة، يقوم السجناء بإنتاج رزم شوكلاطة برزم مزينة ومميزة. بالإضافة إلى الأدوات والمهارات الحياتية، عملية إنتاج الشوكلاطة تمنح السجناء شعورًا بالإنجاز وتحقيق الهدف، ممّا يعزّز لديهم التقييم الذاتي ويساعدهم على تطوير مفاهيم إيجابية لمستقبلهم.

*مفوّضة مصلحة السجون، الجنرال كيتي بيري:* “أشعر بالفخر اليوم لمشاركتي في افتتاح مصنع الشوكلاطة الجديد في سجن “ماجين نيتسان”.
أقف هنا باعتزاز وأرى الناتج النهائي الذي يمنح السجناء فرصة وأملًا في السجن، ويهيّئهم بشكل أفضل وأكثر مهنيّةً وصحيح لإطلاق سراحهم، وللحياة في الخارج. مصلحة السجون هي بمثابة عائلة، وأنا فخورة لكوني فردًا من هذه العائلة التي تحقق إنجازات رائعة، كبيرة وقيميّة في سيرورات إعادة تأهيل السجناء”.

*مدير عام وزارة الأمن القومي شلومو بن الياهو،* التقى قبل الحفل مع مفوّضة مصلحة السجون وهيئة القيادة العليا لقاءً مهنيًا، وناقشوا ميزانية الوزارة للسنوات 2024-2023، وتحدّث مع إدارة مصلحة السجون عن تحديات وأهداف المنظمة. “لا شك أن مشروع مصنع الشوكلاطة هو مشروع يساهم كثيرًا للمجتمع. العمال في مصلحة السجون يعملون على مدار الساعة بما يستحق التقييم والتقدير”. *وأضاف بن الياهو قائلًا: *”في إطار المصادقة على ميزانية وزارة الأمن القومي للسنوات 2024-2023، وبهدف تعزيز الشعور بالأمن الشخصي، من المهم أن نطوّر خدمات السجون على الصعيد التكنولوجي أيضًا”.

*مدير عام جمعية “شكولو طوف”، السيد عوفر كوهن:* “هذا المشروع هو الخطوة الأولى في سيرورة إعادة التأهيل، ويساعد على اكتساب أدوات، فرص ومهارات للنجاح في سوق العمل. الهدف هو تهيئة السجناء قبيل إطلاق سراحهم، وتمكينهم من الاندماج بشكل ناجح في المجتمع”.

تصوير مصلحة السجون

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا