صبا مبارك: مش شرط الفنانة تبقى جميلة المهم تكون جذابة وكفاية تنمر بالنجمات

0 1٬211

رفضت النجمة الأردنية صبا مبارك ظاهرة التنمر على الفنانات بسبب ملامحهن، مؤكدة أن الممثلة لا يشترط فيها أن تكون جميلة، ولكن من المهم أن تكون جذابة، وتوقفت أمام ظاهرة تداول صورة هيفاء وهبي بملامح مشوهة، مؤكدة أن النجمة اللبنانية “زي القمر” وظهرت في الحفل بجمالها المعتاد ومن الواضح أن الصورة المتداولة التقطت في ظروف اضاءة سيئة.

تابعت صبا مبارك في لقاءها مع الإعلامي عمرو أديب في برنامج الحكاية على قناة mbc مصر: أنا مبستحملش التنمر عامة، وشخص مش عاجبك شكله متبصش عليه، وسيب الناس في حالها، وفي كلام ممكن يجرح، الشخصية العامة بني آدمين وصعب نجرحهم طول الوقت وكمان مينفعش نكلم بجهل، فهيفاء وهبي بعد دقايق من الصورة كانت نجمة على المسرح، وعمومًا أنا مبحبش التنمر على الفنانات.

واضافت قائلة: مش شرط الممثلة تبقى حلوة، المهم يبقى عندها كاريزما وجاذبية، فسعاد حسني قمر لكن قمر بإيه؟ مش بجمالها لكن بجاذبيتها، لأن عندها حرارة اللي عند المصريين وعندها خفة ولذاذة، في حاجة عندها حلوة قريبة من القلب.

وواصلت قائلة: الممثلة مش مطلوب أنها تكون ملكة الجمال لكن تكون مقبولة الملامح، وفي ممثلات زي القمر مثل ياسمين صبري، درة، ودينا الشربيني قمر وبحب سمارها وخفة دمها ولذاذتها وموهبتها.

وحول احتمال زواجها مجددا وشروطها في زوج المستقبل قالت صبا: مش عايزة أرتبط بحد أقل مني نجاحا في مجاله أيا كان، والموضوع مش قصة ماديات، لكن النجاح والتحقق والإنجاز بينعكس في حاجات معينة.

وردا على سؤال ما رأيك في الزواج بين الممثلين؟ قالت: “مجربتش، لكن إحنا شغلنا صعب جدا حد يتحمله، ولازم يكون قوي وواثق من نفسه جدا”.

وحول علاقتها بالسوشيال ميديا ورأيها في ظاهرة هوس النجمات بالخضوع لجلسات تصوير قالت صبا مبارك: مليش في جلسات تصوير الفنانات والسوشيال ميديا بالنسبة لي حاجة غريبة وبخاف اتصور وارفع صوري على السوشيال ميديا لإنها شغلانة فوق الشغلانة، ولا يمكن اتصور عن عمد علشان أرفع صوري على السوشيال ميديا.

وتابعت: “فيه ناس بتعتبر صورها على السوشيال ميديا مهمة علشان الشغل، ولكن أنا مش شايفة ده ضروري، وانا طول الوقت مشغولة جدا.. بقرأ كتير في علم النفس وتحليل الشخصيات والأدب والمسرح وفي الإخراج والإنتاج الفني، وانا بعيدة عن السياسة علشان بتتعبني، وباكون مع عائلتي.

وتحدثت صبا عن أول تجربة لها في مجال الإنتاج مع فيلم “بنات عبد الرحمن” وقالت: الفيلم خد وقت كبير في تطويره، فالسيناريو قعد سنين عشان يخرج بصورته النهائية.

وتابعت: عرض عليا الفيلم من أربع سنين، من اللحظة اللي قريت فيها السكريبت للمرة الأولى اتجننت وقولت لازم أعمله، والمجازفة اللي عملتها أني أنتجه وأحط فلوسي فيها.

وواصلت قائلة: البعض قال أن فيلم مستقل من الاردن ممكن ميجبش فلوس وممكن ميكسبش، وقالوا كمان أفلام المهرجانات لها برستيج لكن في النهاية مبتجبش فلوس، فكنا بنحاول نعمل معادلة ونجمع ما بين فيلم فني وتجاري في نفس الوقت وأي بلد عرض فيها الفيلم كان رد الفعل غير نسوي وغير عادي.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
sonnara9@gmail.com - abom3te@gmail.com

قد يعجبك ايضا