مجلس الطائفة الارثوذكسية الناصرة يدين الاعتداء الهمجي على كنيسة قبر العذراء مريم في القدس

0 9٬414

بيان شجب واستنكار

* مجلس الطائفة الارثوذكسية الناصرة يدين الاعتداء الهمجي على كنيسة قبر العذراء مريم في القدس.
* دعوة المجتمع الدولي للتدخل الفوري لحماية المقدسات .


يدين مجلس الطائفة الارثوذكسية في الناصرة الاعتداء الهمجي على كنيسة الجسمانية في القدس “كنيسة قبر العذراء مريم” امس الأحد من قبل مجموعة من المستوطنين المتطرفين، والذي طال حرمة الكنيسة وايضاً اعتداء جسدي على رجال الدين خلال قداس أحد السجود للصليب الكريم، وفي فترة الصوم والاستعداد لاستقبال عيد القيامة.

وكان قد استنكر المجلس الاعتداءات المتكررة على الكنائس والمقابر في مدينة القدس بالفترة السابقة من قبل مجموعات صهيونية متطرفة، والتي باتت شبه يومية دون تحرك يذكر من قبل الحكومة والشرطة لصد هذه الاعتداءات البغيضة ومنعها، والحفاظ على المقدسات الدينية واحترام جميع الأديان وحرية العبادة.

ويدعو مجلس الطائفة جميع المؤسسات الدينية والشعبية للالتفاف حول المقدسات وحمايتها والتحرك بشتى الوسائل القانونية المحلية والدولية لمنع اي اعتداء مستقبلي ويدعو المجلس المجتمع الدولي للتدخل الفوري لحماية المقدسات من الاعتداءات والانتهاكات المختلفة من قبل جمعيات صهيونية متطرفة، واتخاذ جميع الاجراءات القانونية ضد كل من له يد في الاعتداءات الأخيرة ضد المقدسات وايضا ضد كل من تسول له نفسه بالاعتداء على المقدسات عامةً ومن منطلقات ايديولوجية متطرفة.

 

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا