جريمة بشعة تهز العراق : مقتل الطفل موسى على يد زوجة أبيه والقضاء العراقي يأمر بإعدامها

0 8٬482

حكم القضاء العراقي على زوجة أب الطفل موسى ولاء بالإعدام شنقا، أما والده فقد حُكم عليه بالسجن المؤبد، ولاقت هذه القضية تفاعل كبير بين المتابعين على مواقع التواصل، مساندين القضاء العراقي بقراره.

وكان قد هرب الطفل موسى من منزله قبل أسبوع من وفاته إلى قسم الشرطة للمطالبة بالمساعدة، والعودة إلى منزل جدته، فهو كان يعيش مع زوجة أبيه التي كانت تعنفه، ولم تتوقف إلى أن توفي، وشملت طرق التعذيب استعمال الكهرباء، ومن ثم السكين والملح والخنق، إلى أن فارق الحياة.

وكانت قد وقعت جريمة مروعة في بغداد، السبت، أدت إلى مقتل طفل عمره 7 سنوات بعد تعذيبه على يد زوجة والده، بحسب ما نقلت الشبكة العراقية لحقوق المرأة عن مصدر أمني. وقالت الشبكة، إن الطفل موسى ولاء تعرض لتعذيب قاس من قبل زوجة أبيه، شمل استعمال الكهرباء، ومن ثم السكين والملح والخنق، إلى أن فارق الحياة في منطقة الخطيب التابعة لمدينة الشعلة في بغداد. وأثارت صور الطفل التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، غضب الشارع العراقي، ولا سيما أن جثته حملت آثار التعذيب المدمي الذي تعرض له. #موسى_ولاء #جريمة #العراق
وقعت جريمة مروعة في بغداد، السبت، أدت إلى مقتل طفل عمره 7 سنوات بعد تعذيبه على يد زوجة والده، بحسب ما نقلت الشبكة العراقية لحقوق المرأة عن مصدر أمني.

وقالت الشبكة، إن الطفل موسى ولاء تعرض لتعذيب قاس من قبل زوجة أبيه، شمل استعمال الكهرباء، ومن ثم السكين والملح والخنق، إلى أن فارق الحياة في منطقة الخطيب التابعة لمدينة الشعلة في بغداد.

وأثارت صور الطفل التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، غضب الشارع العراقي، ولا سيما أن جثته حملت آثار التعذيب المدمي الذي تعرض له.

وأشارت الشبكة نفسها نقلاً عن المصدر الأمني أن “المتورطة بالجريمة لم تعان من أيّ أمراض نفسية أو عقلية”. وأردف المصدر أن “الأجهزة الأمنية، تمكنت من القبض على زوجة والد الطفل لاستكمال الإجراءات التحقيقية، وإحالتها إلى الجهات القضائية المختصة”.

العثور على جثة الطفل

وكانت وسائل إعلام عراقية قد أفادت بأنه تم العثور، يوم الخميس، على جثة الطفل، وهو ملقى على الأرض في المنزل وقد فارق الحياة، فيما بدت بوضوح آثار التعذيب على جسده.

وأوضح ضابط شاهد مسرح الجريمة لموقع “ألترا عراق”، أنّ “آثار تعذيب شديد بدت على جسد الطفل”، مشيرًا إلى أنّ “الزوجة اعترفت بعد التعمق بالتحقيق بارتكابها جريمة التعنيف، وهي تخضع الآن للإجراءات القانونية في مركز شرطة الشعلة، تمهيدًا لعرضها على القضاء”.

ونقلت القناة العراقية، اليوم الأحد، عن شهود عيان، أن “عائلة والد الطفل رفعت دعوى ضد زوجته، بعد أن تمكنت الشرطة من اعتقالها أثناء محاولة الفرار من المنطقة”، وبأن والد الطفل يعمل ضمن إحدى الأجهزة الأمنية الرسمية، فيما لم تعرف دوافع الجريمة بعد.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا