تراجع الانفاق بنسبة 80% في سديروت وكريات شمونة

0 7٬153

تراجع الإنفاق بواسطة بطاقات الائتمان في مدينة سديروت ومدينة كريات شمونة بنحو 80% عما كان عليه قبل الحرب، وفي بلدة نتيفوت ومدينة اشكلون بلغ التراجع نحو 40%، وذلك وفقًا للبيانات التي نشرتها شركة “شيبا” للمقاصة الائتمانية صباح اليوم (الأحد). وتظهر البيانات هذه الظاهرة بصورة جلية في مدن مثل بئر السبع وأشدود ونهاريا حيث بلغت نسبة التراجع مما بين 30% إلى 40%.

أما في المدن الكبرى في منطقة الساحل الجنوبي والأوسط، فهناك اتجاه للتعافي والعودة إلى المؤشرات الطبيعية رغم استمرار الحرب. ففي تل أبيب-يافا، على سبيل المثال، حيث انخفضت نفقات عبر بطاقات الائتمان في الأسبوع الأول من الحرب بنسبة 40%، تمكنت من التعافي، وخلال الأسبوعين الأخيرين تقلص هذا الانخفاض الى 20% فقط عما كان عليه قبل الحرب.

وتظهر البيانات أيضا أن الانخفاض الأكبر في الإنفاق حدث في المدن التي تم إجلاء سكانها من قبل الدولة، مثل سديروت وكريات شمونة، وكذلك في المدن التي تتعرض أكثر من غيرها لإطلاق الصواريخ، مثل اشكلون وأشدود وريشون لتسيون. ونهاريا ونتيفوت.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا