بعد إلقاء قنبلة وإطلاق نار بمحيط مدرسة : غدا جلسة طارئة بحضور الشرطة في جديدة المكر

0 314

قال رئيس المجلس المحلي في الجديدة المكر المهندس سهيل ملحم : “لم يتوقع طلاب مدرسة الرازي أن يعيشوا هذه الحالة من الذعر والارتباك بسبب ما سمعوا من إطلاق وابل من الرصاص وهو يخترق آذانهم، وكل ذلك في جوار المدرسة ومحيطها، وفي لحظة انصراف الطلاب إلى بيوتهم.

الأهالي هرعوا للاطمئنان على سلامة ابنائهم وإعادتهم الى بيوتهم، إلّا أن مدير المدرسة المربي حسن خرينو قام باقفال البوابات ومنع الطلاب من الخروج ، وكل ذلك خطوات احترازية حفاظا على سلامة الطلاب، ولم يتم تسريحهم إلا بعد تلقي تصريح من الشرطة بذلك.

وأضاف رئيس المجلس سهيل محلم : هرع القيمون في المجلس المحلي ، ولجنة أولياء أمور الطلاب وتم عقد جلسة طارئة مع ادارة المدرسة بحضور الاخصائيين النفسيين والمستشارين التربويين وغيرهم من ذوي الشأن في الموضوع ، وقد تعالت الاصوات التي نددت بهذه الأعمال خاصة في محيط مدرسة ابتدائية من المفروض أن ينعم طلابها بالامن والأمان، وطالب المجتمعون بضرورة إعلان الاضراب في المدرسة.

وأضاف : اننا نرى أن المدرسة هي الملاذ للطلاب، وهي حصنهم الواقي من كل خطر، لذلك فقد ارتأينا أن يستمر التعليم عاديا غدا الأربعاء مع ضرورة تخصيص بعض الحصص من قِبَل المستشارين والمستشارات والاخصائيين النفسيين لمناقشة ما حدث وإعادة مشاعر الطمأنينة لدى الطلاب وإبعاد كل حالات القلق.

وأضاف ايضاً : تقرر عقد جلسة طارئة يوم غد الخميس في المجلس المحلي بحضور الشرطة بهدف تدارك الأمر واتخاذ الخطوات اللازمة لمنع تكرار مثل هذه الأحداث المؤسفة. إننا نناشد اولياء الامور بارسال ابنائهم للمدرسة وعدم دبّ الذعر في نفوسهم وسنعمل جاهدين باتخاذ التدابير اللازمة لإعادة الاوضاع إلى نصابها وبث الشعور بالأمن والأمان في نفوس طلابنا. ومن جهة أخرى فاننا نستنكر مثل هذه الأعمال خاصة في محيط مدرسة يتعلم فيها الصغار والاطفال، ونناشد مرتكبي هذه الأعمال أن تكفّوا عن ممارسات العنف المختلفة .

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا