انشقاق جديد يضرب صفوف فرنسا في المونديال

France's Kylian Mbappe, second right, talks with France's Antoine Griezmann, center, and France's goalkeeper Hugo Lloris, left, after the World Cup group D soccer match between Tunisia and France at the Education City Stadium in Al Rayyan , Qatar, Wednesday, Nov. 30, 2022. Defending champion France won its World Cup group despite losing to Tunisia 1-0. (AP Photo/Christophe Ena)
0 3٬654

يواجه منتخب فرنسا حالة انشقاق جديدة في صفوفه، على هامش مشاركة الديوك في كأس العالم “قطر 2022”.

وكشفت صحيفة “ليكيب” الفرنسية، أن أداء بنجامين بافارد ظهير أيمن الديوك، يثير انقساما حادا بين زملائه في الفريق، ووصلت الأزمة للمدير الفني ديديه ديشامب.

وأشارت إلى أن بافارد قدم أداء متواضعا في المباراة الأولى لفرنسا، حيث يتحمل مسؤولية الهدف الذي سجله منتخب أستراليا، ثم وجد مدافع بايرن ميونخ نفسه بديلا لجول كوندي في المباراة الثانية ضد الدنمارك، وللمدافع الشاب أكسيل ديساسي في المباراة الأخيرة ضد تونس.

وأوضحت “ليكيب”: “بافارد أصبح الخيار الثالث في الجبهة اليمنى لمنتخب فرنسا، رغم أنه كان يحظى بدعم كبير من مدرب الديوك، إلا أن ديشامب أبدى غضبه من إيماءات بافارد وعدم التزامه بالتعليمات خلال مواجهة أستراليا”.

ولفتت إلى أن ديشامب برر استبعاد بافارد من مواجهة تونس، لأنه لم يكن لائقا دون تحديد سبب عدم الجاهزية وهل هي فنية أم بدنية.

وختمت الصحيفة تقريرها، بأن أداء بافارد أزعج أيضا بعض زملائه ودفعهم لانتقاده خاصة عثمان ديمبلي، بينما يحظى لاعب بايرن ميونخ بدعم لاعبين آخرين مثل أوليفييه جيرو وهوجو لوريس قائد الفريق.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
sonnara9@gmail.com - abom3te@gmail.com

قد يعجبك ايضا