ام الفحم: تخريب بعشرات آلاف الشواقل في المؤسسات التربوية

0 7٬441

أمس الجمعة جرى اقتحام وتخريب وتكسير من قبل بعض الشبان في ملعب ومتنزه الباطن، وهو الذي لم ينتهِ العمل به بعد ولم يفتتح بعد افتتاحًا رسميًا. وهذا المساء (السبت) جرى اقتحام من قبل بعض الشبيبة لمدرسة ابن خلدون الابتدائية، حيث تم تكسير أبواب وشبابيك وتحطيم أثاث المدرسة وفتح حنفيات المياه هكذا عبثًا. وكل يوم نشهد بكل أسف تخريبًا وتكسيرًا وتحطيمًا لمدرسة هنا او مؤسسة تربوية هناك، في كافة أنحاء بلدنا مع شديد الأسف، وخسائر تقدر بعشرات آلاف الشواقل.

يا أهلنا ويا أولياء أمور طلابنا، قلناها وما زلنا نكررها، علينا أن ننتبهَ لأولادنا وأن نراقبهم ونتابع تصرفاتهم وسلوكياتهم، لأن هذه المؤسسات بنيت لأجلهم ولمصلحتهم التربوية، حتى ينشأوا أولادًا صالحين لمجتمعهم وبلدهم، عندهم الانتماء لهذه المؤسسات، يحافظون عليها كما يحافظون على بيوتهم، فلا يعقل أن نشهدَ كل يوم حادثة اعتداء وتخريب وتكسير وسرقات للمؤسسات العامة في بلدنا، من مدارس ومتنزهات وملاعب وغيرها، فخذوا دوركم وراقبوا أولادكم وانتبهوا لهم قبل أن نفقد البوصلة ونخسرهم ولاتَ حينَ مندمِ.

 

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا