الجيش الإسرائيلي يعلن أن المسلح الذي فجر عبوة ناسفة بمجيدو لم يتسلل من لبنان عن طريق نفق

0 14٬964
play-rounded-fill

أعلن الجيش الإسرائيلي مساء اليوم أن المسلح الذي تسلل من لبنان وقام بتفجير عبوة ناسفة في مفترق مجيدو شمالي إسرائيل، دخل الى البلاد عن طريق اجتياز السياج الحدودي وليس عن طريق نفق تحت الأرض. وأضاف الجيش الإسرائيلي إنه “خلال الأيام الأخيرة تتم جهود للتحقيق بكيفية تسلله، والجيش الإسرائيلي يواصل تحقيقه للحادث لاستخلاص العبر والدروس العملياتية المطلوبة”.

وأدت العبوة الناسفة التي وضعها في مفترق مجيدو الى اصابة مواطن (21 عاما) من قرية سالم ، وبعد يومين من الحدث سمح بالنشر أن مسلحا تسلل من لبنان نهاية الأسبوع وهو الذي وضع العبوة الناسفة.

العبوة التي انفجرت تشبه عبوة “كليمغور” التي استخدمها حزب الله خلال فترة السيطرة الأمنية الإسرائيلية على جنوب لبنان، وبعد الانفجار الذي وقع الساعة 6:00 صباحا، أوقف المسلح سائقا لنقله من مرج ابن عامر الى المنطقة الحدودية، وتوقفت السيارة بعد مطاردة للقوات الأمنية حوالي الساعة الـ17:00، بعدها قتل المسلح عندما كان بالسيارة من قبل قوات اليمام قرب بلدة أدميت على مسافة عدة كيلومترات من الحدود.

وعثر معه على حزام ناسف جاهز للتفجير ووسائل قتالية، وأعلن الجيش الإسرائيلي ان قواته شعرت بخطر على حياتها ما دفعهم لإطلاق النار نحوه، السائق الذي اقله من سكان الشمال، تم إطلاق سراحه بعد أن اتضح أنه لم يعرف نواياه.

ويقدر الجيش الإسرائيلي أن عملية التسلل وتوجيه المسلح نفذت بطريقة سرية جدا عن طريق الجهة المعادية التي قامت بإرساله، لذلك لم ينجح الجيش الإسرائيلي بتحييده مسبقا.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا