إطلاق نار من سوريا على مُسيرة إسرائيلية.. طهران تتهم تل أبيب بشن حرب نفسية عليها

0 10٬016

قال الجيش الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، إن مسيرة استطلاع تابعة له تعرضت لإطلاق نار من داخل سوريا ولم تتعرض لأي ضرر، فيما قالت إيران إن إسرائيل تحاول تشديد الضغط عليها عبر شن حرب نفسية عليها وطرح ادعاءات باطلة بشأن ملفها النووي.

وذكر المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أن مسيرة استطلاع تعرضت لإطلاق نار بأسلحة خفيفة من داخل الأراضي السورية، وأضاف أن الجيش الإسرائيلي رد بأسلحة رشاشة على مصدر إطلاق النار.

وحسب المصدر نفسه فإن المسيرة لم تتعرض لأي ضرر، وأكملت مهمتها بجمع معلومات في المنطقة المذكورة.

وقالت مراسلة الجزيرة في القدس نجوان سمري إن المسيرة الإسرائيلية استهدفت في المنطقة الواقعة بين الجزء المحتل من الجولان السوري وباقي إقليم الجولان داخل الأراضي السورية.

وجاء الحادث بعد أيام من مناورات عسكرية أجراها حزب الله اللبناني جنوبي لبنان الأحد الماضي، حاكت اختطاف جنود واقتحام مستوطنات إسرائيلية.

حزب الله
وعلق رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية أهرون حليفا على تلك المناورات بأن الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله “قريب جدا من ارتكاب خطأ يقود الأوضاع المتدهورة في المنطقة إلى حرب كبيرة”.

وأضاف حليفا -خلال مؤتمر أمني بمدينة هرتسليا الإسرائيلية أمس- أن سماح الرئيس السوري بشار الأسد باستخدام أراضيه لإطلاق مسيّرات باتجاه إسرائيل، يجعل احتمال نشوب هذه الحرب أكبر، مطالبا بلاده بأن تستعد لذلك.

وقال رئيس الأركان الإسرائيلي هرتسي هليفي إن تل أبيب مستعدة للقتال على حدودها الشمالية وإنها تُطور جاهزيتها هناك كل يوم، مشيرا إلى أن حزب الله مرتدع لكنه يحاول تحدي إسرائيل دون الانجرار إلى حرب.

في المقابل، قال نعيم قاسم نائب الأمين العام لحزب الله إن الحزب يدعم ما وصفها فكرة وحدة الساحات في مواجهة إسرائيل، ويمتلك ما قال إنها قدرات استثنائية لخوض أي معركة تفرض عليه مع إسرائيل.

وأضاف قاسم أن المناورات العسكرية التي أجرها الحزب بعثت برسائل عن جاهزية الحزب مشيرا إلى أن ما تم عرضه خلال هذه المناورات هو جزء مما لديه. ولفت قاسم إلى أن الصواريخ الدقيقة لم تُعرض خلال هذه المناورات.

نووي إيران
في السياق قال رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية محمد إسلامي إن تل أبيب تحاول تشديد الضغط على طهران عبر شن حرب نفسية عليها وطرح ادعاءات باطلة منذ سنوات.

وأضاف إسلامي تعليقا على الاتهامات الموجهة إلى طهران بشأن بناء منشأة نووية في جبال زاغروس (غرب) أن هذه الاتهامات باطلة وإسرائيل تكررها كلما مرت بظروف سيئة في المنطقة.

ويأتي تصريح إسلامي بعد يوم واحد من تحذير رئيس أركان الجيش الإسرائيلي من احتمال توجيه ضربة وشيكة على إيران بسبب نشاطها النووي.

وقال هليفي إنها تقدم طهران في تخصيب اليورانيوم على نحوٍ غير مسبوق، وأضاف أن إسرائيل لديها القدرة على ضرب إيران وما تحاول أن تبنيَه حولها.

المصدر : الجزيرة

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا