التلفزيون الإيراني الرسمي يعلن وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية والوفد المرافق في تحطم المروحية

صورة سابقة للرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي بجانب مروحيته (الصحافة الإيرانية)
0 12٬412

قال مسؤول إيراني إن حياة الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان في خطر عقب حادث المروحية، في حين بث التلفزيون الرسمي الإيراني أدعية من أجل سلامته.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول إيراني قوله إن المعلومات الواردة من موقع تحطم طائرة الرئيس “مقلقة للغاية، لكن لا نزال يحدونا الأمل”.

وأوردت وكالة مهر أن جهاز المخابرات يعلن خبر سقوط مروحية الرئيس ويطلب من المواطنين متابعة الأخبار من المصادر الرسمية فقط.

أما وكالة تسنيم فنقلت عن المرشد الإيراني علي خامنئي قوله: “نرجو من الله أن يرد الرئيس وأصحابه إلى أحضان الأمة”. وأضاف المرشد الإيراني: “على الشعب الإيراني ألا يقلق ولن يكون هناك أي اضطراب في عمل البلاد”.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية رسمية أن فرق الإنقاذ ستصل للموقع المحتمل لهبوط طائرة الرئيس الإيراني اضطراريا خلال نصف ساعة.

وذكر موقع “نور نيوز” أن كل السيناريوهات محتملة بشأن المروحية التي هبطت بمنطقة جلفا شمال غربي إيران. وأضاف أنه لا تقارير عن سماع أصوات انفجارات أو حريق في منطقة هبوط مروحية الرئيس، “ما يرجح سلامة فريق المروحية”.

ودعت وكالة أنباء “فارس” -شبه الرسمية- الإيرانيين للدعاء لرئيسي عقب ورود هذه التقارير.

أما وزير الصحة الإيراني، فقال إنه تم توفير كل الإمكانيات لعلاج الرئيس ومن معه فور العثور على مروحيته، مؤكدا في الوقت نفسه أن الظروف الجوية والمنطقة الوعرة تعوق عمليات البحث عن مروحية الرئيس.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا