استطلاع جديد: العرب أكثر تقبلا للشراكة اليهودية العربية

0 8٬263

اظهر استطلاع خاص، نشر اليوم، أنّ هنالك تغيير أكبر في توجهات المجتمع العربي منذ أحداث أيار 2021 نحو الاندماج. وتغير محدود في توجهات المجتمع اليهودي.

وكانت قد أجري الاستطلاع قُبيل انعقاد مؤتمر چڤعات حبيبة السنوي لمجتمع مشترك في 22 من أيار 2023، وهذا بالتعاون ومؤسسة فريدريش إيبرت وتحت إشراف الدكتور نهاد علي رئيس قسم “عرب-يهود-دولة” في مؤسسة صموئيل نئمان في التخنيون ومحاضر في كلية الجليل الغربي. بهدف الحصول على صورة حالية للعلاقات ولمواقف المجتمعين العربي واليهودي اتجاه بعضهما، وفحص التوجهات الداعمة لتعزيز مجتمع مشترك.

تم إجراء الاستطلاع عن طريق الهاتف بين 600 من المستطلعين اليهود، الذين تمت مقابلتهم بين 8-10 أيار 2023 ، (خطأ العينة: ± 4.0٪) و 501 من المستطلعين العرب الذين تمت مقابلتهم بين 14-18 أيار 2023 ، (خطأ العينة: ± 4.4٪). وتجدر الإشارة إلى أن الاستطلاعات الهاتفية أقل قبولًا في المجتمع العربي ، مما قد يؤدي إلى بعض الأخطاء في النتائج.

استُمدت أسئلة استطلاع 2023 من سلسلة أسئلة من مؤشر “العلاقات اليهودية العربية” للأستاذ سامي سموحة والدكتور نهاد علي – وذلك لتمكين المقارنة مع السنوات السابقة، تختلف الاستطلاعات السابقة بأن المقابلات أجريت بشكل شخصي وليس عبر الهاتف، لهذا يمكن لمعطيات 2023 أن تشير فقط إلى الاتجاهات.

تم إجراء الاستطلاع اليهودي من قبل معهد سميث للاستطلاع ، بينما في المجتمع العربي من قبل معهد يافا – أبحاث تسويقية واستطلاعات واستشارة.

النتائج الرئيسية

تركت أحداث أيار (مايو) 2021 بصماتها على العلاقات اليهودية والعربية في إسرائيل ، لكنها لم تؤدي الى كسرها، كان هناك اتجاه انتعاش سريع نسبيًا وواضح بين كلا المجتمعين. هذا على النقيض من أحداث أكتوبر 2000 ، التي أدت إلى صدع عميق استغرق ما يقرب من عقد من الزمان للترميم. ويلحظ اتجاه أكثر تفاؤلاً بين الجمهور العربي منه بين الجمهور اليهودي حول هذه العلاقات.

غالبية المستطلعين العرب يرون ان المجتمع العربي يود الاندماج في المجتمع الإسرائيلي ، بينما يعتقد نصف اليهود فقط أن هذا صحيح.

الغالبية من المستطلعين العرب يوافقون على سكن العرب في حارات يهودية, مقابل اقل من نصف المستطلعين اليهود، للمقارنة في استطلاع 2021 32% من المستطلعين العرب أجابوا بالموافقة على سكن العرب في حارات يهودية مقابل 38% من المستطلعين اليهود.

الغالبية من المستطلعين العرب يوافقون على تعلم طلاب عرب في مدارس يهودية مقابل، نصف المستطلعين اليهود، في الاستطلاع الموازي عام 2021 النسبة بين المستطلعين العرب كانت 27% وفي العام 2019 كانت 50%. فيما بقيت النسبة شبه ثابتة بين المستطلعين اليهود.

تعتبر مشاركة الأحزاب العربية في الائتلاف الحكومي أكثر إيجابية في نظر الجمهور العربي من الجمهور اليهودي. ومع ذلك ، يرى كلا المجتمعين أن اتجاه دعم المشاركة السياسية للأحزاب العربية في صنع القرار آخذ في الارتفاع.

العنف والجريمة 

يُنظر إلى الجريمة والعنف في المجتمع العربي في كلا المجتمعين على أنهما مشكلة خطيرة. وعامل يؤثر سلباً على رأيهم في الدولة ، 72.2٪ من المجتمع العربي و 52٪ من المجتمع اليهودي يرون أن الجريمة والعنف في المجتمع العربي عامل يبعدهم عن الدولة. في ذات الوقت 31% من المستطلعين اليهود لم يجيبوا على هذا السؤال او أجابوا بلا أعرف.

99.3% من المستطلعين العرب و 62% من المستطلعين اليهود، يوافقون على وجوب وجود حقوق فرد مساوية، مساواة في الميزانيات والفرص والتعليم والعمل للمواطنين العرب.

 

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا