اخر الاخبار
تابعونا

13 الف إصابة كورونا جديدة في البلاد

تاريخ النشر: 2022-07-05 11:29:52
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

بمناسبة أسبوع أمان الأولاد: فعاليات جماهيرية ومؤسساتية لـبطيرم في البلدات العربية والمستشفيات

زخم من الفعاليات الجماهيرية والمؤسساتية لـبطيرم في البلدات العربية والمستشفيات من الشمال حتى الجنوب

-          اورلي سلفينجر؛ المديرة العامة لمؤسسة بطيرم:" الأمان هو قيمة عليا كالتعليم والصحة والرفاهية، لذا علينا ان نضعه في سلم اولوياتنا "

مع حلول أسبوع امان الأولاد في البلاد، بادرت مؤسسة "بطيرم" لأمان الاولاد الى فعاليات ونشاطات عدة على مستوى البلاد من الشمال الى الجنوب تضمنت مختلف المستشفيات والمؤسسات الطبية، والمراكز الجماهيرية في البلدات العربية، وذلك لرفع الوعي لأهمية سلامة وأمان الأولاد في المجتمع العربي، وخصوصا ان نسبتهم من بين الوفيات اعلى مقارنة من نسبتهم من مجمل السكان.

وشملت الفعاليات التي اجريت في كافة البلدات العربية والمراكز الجماهيرية، محطات تفعيل وورشات إبداعية للأولاد وتوزيع لمنشورات الأمان، وذلك بقيادة ومبادرة متطوعات مؤسسة "بطيرم" لأمان الاولاد بمواضيع عدة منها ركوب الدراجات الآمن والسباحة الامنة، وخصوصا اننا على اعتاب عطلة الصيف.  وقد بادرت المتطوعات الى هذه الفعاليات في غالبية البلدات العربية منها ام الفحم، طمرة الزعبية، طرعان، جديدة المكر، حيفا، كفركنا، الناصرة وعرابة.

وستقام نهاية الشهر الحالي في حي الحليصة وحي عباس في حيفا بتاريخ 29.05 و31.5 زوايا ارشادية وورشات عمل للأولاد والاطفال حول مواضيع السلامة والأمان.

كما شمل أسبوع امان الأولاد أيضا محاضرات متنوعة ومحطات ارشاد في العديد من مستشفيات البلاد، منها فعاليات في مستشفى الناصرة الإنجليزي الأسبوع الماضي تجلت بمحاضرة قدمتها مرشدة الأمان والسلامة في مؤسسة "بطيرم" لأمان الأولاد عبير بخيت تحت عنوان "من المسؤول؟" وتم استعراض معطيات حول إصابات الأولاد في منطقة الناصرة وضواحيها من قبل الممرض المسؤول عن غرفة الطوارئ في المستشفى.

اما في مستشفى الكرمل في حيفا، فعقدت فعاليات عديدة للأطفال تم خلالها انشاء زوايا لتمرير ورش عمل للأولاد، فيما قدمت مسؤولة منطقة الشمال في "بطيرم" جاليا شفرير تسيونوف محاضرة تحت عنوان "السنة الأولى للطفل".

 اما اليوم الثلاثاء فقد عقد في مستشفى العائلة المقدسة في الناصرة يوما دراسيا بحضور مدير المستشفى د. إبراهيم حربجي، وقدمت مرشدة الأمان والسلامة في "بطيرم" عبير بخيت محاضرة قصيرة حول مواضيع الأمان، إضافة لمحاضرات قصيرة لعدد من أطباء الأطفال العاملين في المستشفى مع التشديد على مواضيع النوم الآمن للأطفال ومنع ظاهرة الموت السريري ومحاضرة من قبل مرشدة الرضاعة عن موضوع الإطعام الآمن للطفل ومنع حالات الاختناق. في نهاية هذه المحاضرات أقيمت زوايا مختلفة حول موضوع السفر الآمن وربط كرسي الأمان للأطفال ومحاضرة وزاوية لنجمة داود الحمراء وغيرها.

وأما في الجنوب وبالتحديد في المركز الطبي سوروكا فقد عقد احتفالا تضمن محطات إبداعية تتمحور حول مواضيع البيت الآمن، الأمان على الطرق بما في ذلك في محيط السيارة، منع حالات الغرق، إضافة الى زاوية تصوير، توزيع الهدايا والمواد الارشادية.

وفي مدينة رهط في الجنوب فسيُعقد مساءا مؤتمرا في مسجد النور في المدينة تحت عنوان "مشاركة والتزام تجاه أولادنا في النقب" بمشاركة عدد من القياديين الاجتماعيين والوجهاء للتشديد على أهمية العمل الفوري من أجل تعزيز ودعم مواضيع امان الأولاد، بمشاركة مندوبين عن مؤسسة "بطيرم" لأمان الأولاد وجمعية "أجيك" ومستشفى سوروكا في بئر السبع، وأئمة مساجد ورؤساء سلطات محلية بدوية بحضور عضو الكنيست من القائمة المشتركة عوفر كسيف.

كما سيشارك خلال الأيام القريبة المركز الطبي في نهريا بأسبوع امان الأولاد من خلال فعاليات ونشاطات ستخصص لقسم الأولاد والأطفال حديثي الولادة بحضور مدير المركز الطبي وعضو الكنيست مفيد مرعي. كما ستقام في ارجاء المستشفى زوايا عديدة من قبل مؤسسة "بطيرم" إضافة الى زاوية ارشاد حول تقديم الإسعافات الأولية وعمليات الإنعاش من قبل طاقم طبي الطوارئ، وزاوية ارشاد لممرضات من المركز الطبي حول إرشادات الأمان في المنزل وفي فصل الصيف.

وسيقام ايضا هذا الأسبوع يوم خاص في المستشفى الفرنسي في الناصرة سيتخلله فعاليات مخصصة للطلاب والأهالي والمعلمين والحاضنات والازواج الشابة، وفعاليات لكيفية ركوب الدراجات الآمن على أنواعها وغيرها من الفعاليات.

هذا وقد عقدت لجنة حقوق الطفل التابعة للكنيست أمس الاثنين جلسة هامة استعرضت خلالها قضية غرق الفتيان والأولاد في الشواطئ، وكيفية تقليص هذه الحالات، كما بحثت اللجنة أيضا موضوع غرق الأطفال والرضع في برك السباحة البيتية وبرك السباحة في بيوت الاستجمام والضيافة.

اورلي سلفينجر؛ المديرة العامة لمؤسسة بطيرم قالت بمناسبة اسبوع أمان الأولاد:" نحتفل بأسبوع امان الأولاد، وما من توقيت أفضل من هذا، خاصة بعد ان فقدنا نهاية الأسبوع الماضي 3 أطفال من النقب، طفل يبلغ من العمر 15 عاما نتيجة الغرق في مجمع للمياه، وأبنيّ عم بعد ان حوصرا داخل سيارة. الأمان هو قيمة عليا بالضبط كالتعليم والصحة والرفاهية، لذا علينا ان نضعه في سلم اولوياتنا الشخصي والجماهيري. فقط إذا استثمرنا بالسلامة والبيئة الآمنة لأولادنا وتبنينا سلوكيات آمنة، عندها سننجح بمنع الحادث القادم وننقذ الأرواح".

 
الصور المرفقة من تصوير خاص
 

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة