اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

مواطنون من الوسط العربي : لا نجد الامن والامان في بلداتنا وعلى الشرطة ايجاد حلول

آفة العنف والجريمة تستفحل في الوسط العربي حيث كحصدت حتى يوم الخميس الموافق 0422021 تسعة ضحايا لجرائم القتل وهم :-  مأمون رباح (21 عاما) من جديدة المكر، فواز دعاس (56 عاما) من الطيرة، سليمان نزيه مصاروة (25 عاما) من كفر قرع، صائب عوض الله أبو حماد (21 عاما) من الدريجات بالنقب، محمّد ناصر جعو إغباريّة من أم الفحم (21 عامًا)، محمد أبو نجم (40 عاما) من يافا، أدهم بزيع (33 عاما) من الناصرة، أحمد حجازي ومحمود ياسين من طمرة.

وحول هذه الافة الخطيرة التقت صحيفة الصنارة نت مع اهالي من الوسط العربي للحديث والاستماع عن قرب لمخاوفهم بظل استفحال العنف والجريمة.

منال باسم إغبارية من مدينة ام الفحم قالت :" للاسف العنف والجريمة باتت جزء لا يتجزء من حياتنا اليومية اخبار العنف والاجرام اعتدنا عليها واصبحت واقع نعيش من خلاله ولكن بدء في الاسابيع الاخيرة حراك جماهيري ضخم بكافة المدن العربية وخاصة في مدينة ام الفحم والذي ينظم بشكل اسبوعي تظاهرات امام محطات الشرطة ويغلقون شارع وادي عاره "٦٥" احتجاجاً على هذه الجرائم وتقصير الشرطة ولهذا حسب رايي اقول بان التغيير قادم من الشبان والشابات الذين يرفضون استمرار العنف وان يبقى المجرم حر طليق ويحاسبون الشرطة على تقاعسها بفك جرائم القتل وجمع السلاح وحماية الابرياء".


ليلى حمد ابو جعو من ام الفحم والتي فقدت ابنها خالد بجريمة قتل قالت :" انا اقول لكل الشرفاء والمسؤولين ولكل شخص يستطيع ان يساعد بازالة المجرمين من مدينتنا وكل بلداننا العربية وان لا تستطيع الشرطة محاربتهم واعتقالهم فلتغلق المركز وتغادر من المدينة باسرع وقت ممكن لان المجرمين احرار طلقاء يتجولون بيننا". واضافت :" اقول بانه يجب ان يتم معاقبة كل شخص يحمل ويستخدم السلاح ويقتل الابرياء ويهدد حياة العائلات بدون وجه حق وبدون مخافة الله ".


المواطن سليم خليلية من مدينة الناصرة قال :" حياتنا باتت عبارة عن احداث عنف وجريمة وانفلات امني للاسف ولهذا يجب ان يكون هنالك ردة فعل كبيرة من المواطنين العرب في البلاد لمكافحة هذه الافة وان تاخذ القيادة دورها الحقيقي وتضغط على الشرطة المتخاذلة بدورها في مكافحة الجريمة والعنف بالوسط العربي بشكل كبير".


ميشيل كتورة من مدينة الناصرة قال :" كيف لي ان انام انا وابنائي دون خوف من المجرمين ؟ هم طلقاء احرار بالشوارع يرعبون الناس وانا اقول للشرطة بان عليها اخذ دورها الحقيقي لحماية المواطنين واقول للاهالي انتبهوا على ابنائكم الاساس هو المنزل لا تتركوهم لمصير مجهول ليسلكوا طريق العنف والاجرام"

من 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة