اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

ارتياح فلسطيني لخسارة ترامب

عبّرت فصائل وشخصيّات فلسطينيّة، السبت، عن ارتياحها لخسارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الانتخابات لصالح منافسه الديمقراطي، جو بايدن، رغم تباين الحماسة تجاه الإعراب عن الترحيب بفوزه.

وقال الممثل الخاص للرئيس الفلسطيني، نبيل شعث، "لم يكن هناك أسوأ من عهد ترمب" معتبرا أن "الخلاص منه مكسب"، وتابع في حديث لوكالة "الأناضول" "لا نتوقع تغييرا إستراتيجيا كبيرا في الموقف السياسي الأميركي".

بينما غرّدت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، حنان عشراوي، قائلة "أميركا تتخلص من ترمب" داعية إلى "فحص ظاهرة الترامبية ومعالجتها لاستعادة التوازن داخل وخارج الولايات المتحدة".

من جهته، قال أمين عام حركة المبادرة الوطنية، مصطفى البرغوثي، إن "سقوط ترامب أمر إيجابي جدا، لأنه كان أسوأ رئيس في تاريخ الولايات المتحدة، وأسوأ رئيس في العصر الحديث لكل البشرية"، وتابع "ترامب دفع بالسياسة في اتجاه غاية في الهبوط، وقام بتفكيك العلاقات الدولية في محاولة لزج العالم في شريعة الغاب كبديل للقانون الدولي".

لكنّ البرغوثي لم يستبعد أن تستمر محاولات تطبيق "صفقة القرن" في العهد الجديد، مضيفا "سمعنا بايدن يقول إنه سيبقي السفارة في القدس، ولم نسمع منه موقفا يدين الاستعمار الاستيطاني".

بينما قالت حركة "الجهاد الإسلامي" إنها لا تعول على الانتخابات الأميركيّة، ولا تراهن على حدوث تغيير في سياسات واشنطن تجاه القضية الفلسطينيّة.

جاء ذلك في تصريح الناطق باسمها داود شهاب، للأناضول، بعد إعلان وسائل إعلام أمريكية فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن برئاسة الولايات المتحدة.

وأضاف المتحدّث باسم الحركة، داود شهاب، أن "فلسطين لديها تجارب مريرة مع الإدارات الأميركيّة المتعاقبة" ولفت إلى أنّ أميركا "لديها تاريخ طويل من الانحياز لإسرائيل واستعداء الشعب الفلسطيني".

وتابع أنّ "هناك الكثير مما هو مطلوب من أميركا فعله إذا أرادت أن تغسل تاريخا أسود في علاقاتها بالشعوب العربية والإسلامية والشعب الفلسطيني على وجه التحديد"، وأشار إلى أن "الدعم الأميركي لإسرائيل كان سببا مباشرا في جرائم قتل وإبادة وتطهير عرقي تعرض له الشعب الفلسطيني، وكانت سببا في ويلات ومعاناة قاسية وحصار كارثي".

وشدد شهاب على أن الفلسطينيين "لن ينسوا ما فعلته إدارة ترامب من نقل السفارة للقدس وإعلان باطل بأن القدس عاصمة لإسرائيل وإجبار دول عربية على عقد اتفاقات تطبيع".

عشراوي تدعو لإسقاط الترامبية

بينما كتبت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي، في حسابها على تويتر أن واشنطن بحاجة إلى علاج من "الترامبية" لاستعادة توازنها الأخلاقي، وذلك بعدما تخلصت من دونالد ترامب، الرئيس المنتهية ولايته، وتابعت "العالم أيضا بحاجة لأن يلتقط أنفاسه.. يجب فحص الترامبية بعناية ومعالجتها لاستعادة التوازن الإنساني والأخلاقي والقانوني داخل وخارج الولايات المتحدة".

وفي نهاية العام 2017، أعلنت السلطة الفلسطينية قطع اتصالاتها مع إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، منذ إعلانه في 6 ديسمبر/كانون الأول 2017، القدس عاصمة لإسرائيل، ثم أتبعه بخطوته نقل سفارة واشنطن إلى القدس.

وعمل ترامب منذ توليه رئاسة البيت الأبيض مطلع 2017، على قطع تدريجي للمساعدات المالية عن الفلسطينيين، ووكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا".


>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة