اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

قتله واخفى جثته وخطط لابتزاز اهله ب 400 ألف شيكل لاخبارهم عن مكان تواجد جثته ... هكذا قتل الشفاعمري عادل خطيب

قدمت المحكمة اليوم لائحة اتهام ضد وسام الحسنة 44 عاما من غزة بتهمة قتل الفتى عادل خطيب (17 عاما) من شفاعمرو....
ووفقا لما جاء في تحقيقات الشرطة ان المتهم اتصل بالضحية وطلب منه الحضور، وفي موقع الجريمة قام بطعنه عدة طعنان في جميع انحاء جسمه ومن ثم دفنه....
#بحسب تحقيقات الشرطة ان المتهم عُثر عليه في بيت قيد الإنشاء بمدينة طمرة، حيث خطط لخطف عادل وقتله واخفاء الجثة، وابتزاز العائلة، لكن الشرطة كشفت هويته بواسطة الكاميرات...
#كما جاء التحقيقات ان الشرطة عثرت على رسالة كتب فيها "عادل على قيد الحياة ويتواجد في مكان جيد، واذا كنتم تريدونه احضروا 400 الف شيكل"....

واشارت الشرطة في بيانها الى انه "نجحت وحدة اليمار في لواء الشمال، بحل لغز جريمة قتل الفتى عادل خطيب (16 عامًا) من شفاعمرو ، قبل نحو الشهرين، وقد قدّمت النيابة العامة للمحكمة المركزية في حيفا لائحة إتهام ضد شخص ( 44 عامًا) من غزة (يتواجد في البلاد بصورة غير قانونية)بتهمة القتل، حيث كان قد قتله طعناً بالسكين ومن ثم دفنه.



الضحية فقدت آثاره وقد وصل بلاغ للشرطة التي خرج أفرادها ووحدات خاصة بالتعاون مع العائلة للبحث عنه، وفي اليوم الثاني، عثر على جثته وعليها علامات عنف شديدة وطعنات في جميع أنحاء جسده.
وحدة اليمار باشرت بالتحقيقات التي شملت جمع جميع كاميرات المراقبة وتحقيقات مع أشخاص كانوا بالقرب من مسرح الجريمة.



بحسب التحقيقات أن الأب شاهد عبر كاميرا بعيدة شخص كان على خلاف سابق مع ابنه، وفي أعقاب أقوال الأب تم اعتقال اربعة اشخاص كانوا على خلاف مع القتيل، وبعد أن اعتقلوا مدة شهر تم اطلاق سراحهم بسبب انه لا علاقة لهم بجريمة القتل.

واصلت الشرطة التحقيقات وجمع الكاميرات، حتى شاهدت المتهم مع الضحية، وظهرت هناك علامات مشبوهة، وقد عثر عليه داخل مبنى قيد الإنشاء في طمرة، حيث نفى في بداية التحقيقات ما نُسب إليه من تهم، وبعد أن شاهد الأدلة إعترف وقام بتمثيل الجريمة.



المتهم قال خلال التحقيقات معه "انه في ضائقة مادية ويريد أن يرسل أموال لعائلته في غزة"، لا سيما أن التحقيقات بينت بأنه قبل الجريمة بإسبوع خطط لقتل عادل وطلب فدية، وقد اتصل به وطلب منه الحضور وهناك قام بقتله بصورة بشعة.

ثم قالت التحقيقات انه بعد أسبوع من الجريمة عثر على ورقة تم إلصاقها على سيارة كانت مركونة بجانب الصديق المخلص للضحية، وكتب فيها "عادل على قيد ال حياة ويتواجد في مكان جيد، واذا كنتم تريدونه احضروا 400 ألف شيقل".

كما وحققت الشرطة في قضية نشر إشاعات عارية عن الصحة".

 

وجاء في بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للاعلام العربي:


*هذا الصباح مع الانتهاء من تحقيق مركز وحساس ومعقد الذي ادير في الشهرين الاخيرين في الوحدة المركزية للتحقيق في شرطة اسرائيل لواء الشمال وبعد جمع ادلة وقارئن دامغة تبين وفقها ان المتهم مقيم غير شرعي من سكان غزة الذي عمل بشكل غير شرعي في اسرائيل قام بقتل الفتى القاصر حيث قام بطعنه مرات عدة بواسطة سكين وقام بدفنه في منطقة مفتوحة بالقرب من المدرسة بهدف ابتزاز اهله وطلب 400,000 شيكل من ذويه مقابل العثور عليه*

*شرطة اسرائيل نجحت بفك رموز جريمة قتل الفتى القاصر خلال وقت قصير من ارتكاب الجريمة، حيث تم ذلك بفضل النشاط الحازم والمهني الذي قام به محققو الشرطة على جمع البينات والادلة وبفضل عمل مشترك لجميع الوحدات المختلفة أثناء التحقيق واستخدام وسائل خاصة في التشخيص الجنائي ووسائل تكنولوجية متقدمة حيث تم فحص العديد من الشبهات التي اتضحت ان ليس لها صلة بالحقيقة*

*قائد لواء الشمال اللواء شمعون لافيه رافق عن كثب التحقيق الذي أُجري في الوحدة المركزية للتحقيق التابعة للواء الشمال، حيث قام بزيارة ذوي المرحوم وأخبرهم أن محققو الشرطة لن يرتاحوا حتى يقدموا المشتبهين الى العدالة.*

*هذا وقام المحققون يوم امس باخبار ذوي المرحوم انه تم ضبط المشتبه بجريمة القتل بعد اكتمال التحقيق وانه ستقدم النيابة العامة لواء حيفا صباح هذا اليوم لائحة اتهام خطيرة بحقه مرفقة بطلب تمديد توقيفه على ذمة التحقيق*

*فيما يلي تفاصيل التحقيق:*

في وقت متأخر من ليلة 4.12.19 ، اقبل والدا المرحوم الى مركز الشرطة وقاما بالابلاغ بأن ابنهما الوحيد البالغ 17 عامًا لم يعد إلى المنزل منذ مساء أمس وانهما قلقان جدًا عليه.

فور تلقي البلاغ سارعت قوات معززة من الشرطة الى المكان وشرعت بعمليات مسح وتمشيط عن القاصر, بمشاركة مروحية شرطية, وحدة الفرسان, وحدة الطائرات الالكترونية المسيرة وحدة الكلاب البوليسية ووحدة تعقب الاثار ومتطوعين.

بعد ظهر يوم الخميس 5.12.19 حي عين عافية في مدينة شفاعمرو، في منطقة مفتوحة بالقرب من المدرسة ، تم العثور على قطعة أرض يبدو أنها نبشت مؤخرا ، قام افراد الشرطة بالحفر في المكان وتم العثور على جثة القاصر وعليها علامات عنف والعديد من علامات الطعن.

وصلت الى المكان قوات معززة من الشرطة وقامت باغلاق مسرح الجريمة وابعاد حشود الفضوليين عن المكان وشرعت بفتح تحقيق أولي. بالمقابل تم استدعاء مختبر التشخيص الجنائي وخبراء التشخيص الجنائي, قائد لواء الشمال وكبار الضباط في لواء الشمال بالاضافة الى المحققين من قسم جرائم القتل في الوحدة المركزية للتحقيق.

*هذا ما تبين من المعلومات الاولية في مسرح الجريمة:*

خرج المرحوم من بيته تمام الساعة 19:00 وقام احد اصحابه باقالته الى حي عين عافية, من التحقيق الاولي تبين انه كان نزاع بين المرحوم وشبان اخرين من البلدة مما ادى للاشتباة انه لربما تكون هذه هي الخلفية لقتله. قام المحققون بالقاء القبض على المشتبهين وتوقيفهم ومن ثم احالتهم الى التحقيق لفحص كافة الاتجاهات من خلال استخدام وسائل تكنولوجية متطورة- بعد ان اتضح للمحققين ان لا علاقة بين المشتبهين والجريمة تم اطلاق سراحهم.

*واصل المحققون التحقيق بشكل مكثف وقاموا بفحص كافة الاتجاهات بهدف الوصول الى رأس خيط الى القاتل حيث تم التحقيق في جميع الاتجاهات في أعقاب العديد من الشائعات المختلفة حول ظروف وفاة المتوفى.*

*تم فحص دقيق لشائعات عديدة التي تبين انها لا تمت للحقيقة بصله.*

بعد تحقيق مكثف نجح محققو الشرطة بكشف هوية المشتبه 44 عامًا الذي يسكن في مدينة شفاعمرو ولكنه اختفى عن الانظار بعد حادثة القتل مباشرة. هذا وقام محققو الشرطة باجراء عدة عمليات من خلال التحقيق لرصده. هذا بعد عدة محاولات تم العثور على المشتبه وهو مختبئا في مبنى قيد الإنشاء في مدينة طمرة فقام افراد الشرطة بالقاء القبض عليه.

*خلال التحقيق تبين ما يلي:*

المتهم من سكان قطاع غزة ، كان يعيش ويعمل في مدينة شفاعمرو بشكل غير شرعي ومناف للقانون. حيث تبين ان المتهم والمرحوم عملا معًا في أعمال البناء في منزل عم المرحوم.

في مرحلة معينه قرر المتهم قتل المرحوم وابتزاز الأموال من أفراد عائلته في مقابل العثور على ابنهم.

في وقت لاحق من يوم الثلاثاء (3.12.19) ، حصل المتهم على مجرفة اقترضها من أحد سكان المدينة وقام باخبائها في أرض قريبة من المدرسة حيث خطط لارتكاب جريمة قتل المرحوم هناك.

قام المتهم بالاتصال بالمرحوم يوم الاربعاء 04.12.19 واتفقا على ان يلتقيا في حي عين عافية في المدينة.

في تمام الساعة السابعة مساءًا التقى المرحوم مع المتهم الذي كان يحمل سكينا وقام المتهم بقيادة المرحوم الى المنطقة التي خبأ بها المجرفة في اليوم السابق.

هناك ، أخرج المتهم السكين وقام بطعن القاصر العديد من الطعنات حتى تسبب في وفاته وبعد ذلك قام بدفنه باستخدام المجرفة.

بعد ذلك غادر المتهم المكان باتجاه منزل المرحوم *حيث وضع على الزجاج الأمامي لمركبة ركنت بالقرب من منزل العائلة رسالة كتب فيها باللغة العربية:* إن القاصر في مكان آمن وهو يطلب مبلغ 400,000 شيكل خلال خمسة أيام ، وبعد استلام مبلغ المال سيتم اعادة القاصر الى والده. وذكر أيضًا أنه في حال اتصلوا بالشرطة سيتم طعن القاصر.

في وقت لاحق قام المتهم بمغادرة مدينة شفاعمرو صباح اليوم التالي للجريمة 05.12.19 واختفت اثاره حتى تم القبض عليه في تاريخ 05.01.2020 اي بعد شهر من الجريمة حين وهو مختبئاً داخل منزل قيد الانشاء في مدينة طمرة.

*مع الانتهاء من التحقيق التي تخلل اعادة تمثيل الجريمة الذي رشق خلاله حشد من المواطنين الحجارة في اتجاه الشرطة, قامت النيابة العامة لواء حيفا صباح اليوم بتقديم لائحة اتهام خطيرة بحق المتهم للمحكمة المركزية في حيفا مرفق بطلب توقيف على ذمة التحقيق تنسب له القتل المتعمد مع سبق الاصرار والتصميم وعملية الخطف بهدف الابتزاز.*

يمكن التواصل مع المتحدث باسم النيابة العامه لواء حيفا والشمال للحصول على نسخة من لائحة الاتهام.

مرفق توثيق لاقوال المتحدث باسم شرطة اسرائيل حول فك رموز جريمة القتل وصور من مسرح الجريمة.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة