اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

بحث جديد: في عام 2024 سيعيش في البلاد 380000 متعاف من السرطان


اقامت جمعية مكافحة السرطان بالاشتراك مع وزارة الصحة مؤتمر صحفي عشية انطلاق حملة "اطرق الباب" التي ستجري يوم الاثنين القادم في 23/10/2017 في كافة انحاء البلاد، بمشاركة لرئيسة الحملة لهذه السنة: ليئورا عوفر، رئيسة شركة مليرسون وعوفر للاستثمارات.



بروفيسور ليطال كينان بوكر، نائبة مديرة مركز مراقبة الامراض تقول: "نسبة الاصابة لدى السكان العرب في اسرائيل بالسرطان أقل من اليهود في غالبية انواع السرطان، لكن النسبة ترتفع مع الزمن واحيانا بشكل كبير بالمقارنة مع اليهود والفارق يتقلص بشكل كبير".



ميري زيف، المدير العام لجمعية مكافحة السرطان: "مرض السرطان لا حدود له والابحاث التي تجري في البلاد يجي تطبيقهم عالميا، وحملة التبرعات التي تنطلق يوم الاثنين القادم بتاريخ 23/10/2017 تدعم هذه الابحاث وتدعم المرضى".



يعيش اليوم في البلاد حوالي 284000 متعافي من مرض السرطان ومن المتوقع ان يصل العدد عام 2024 الى 380 الف متعافي من مرض السرطان.



في السنوات ال- 5 الاخيرة زادت الاصابة بمرض السرطان وبالمقابل زاد المتعافين ب 9 اضعاف.


في القرن حلت الاورام السرطانية مكان الاوبئة والتلوثات واصبحت المسبب الاول للموت في غالبية الدول، هذا الامر بدأ في الدول ذات الدخل العالي وبالمقابل تطورت الادوية المضادات الحيوية (انتيبيوتيكا) وارتفع معدل العمر، في العقود الاخيرة جرى هذا التحول في الدول متوسطة الدخل والفقيرة، الامر نفسه حدث في اسرائيل مع مرض السرطان حيث الاصابة بالسرطان لدى العرب اقل من اليهود في غالبية الانواع.


يهدف هذا التقرير الى رصد المتغيرات في السرطان لدى المجتمع العربي في اسرائيل.



يشكل العرب في اسرائيل 21% من السكان حوالي 1.75 مليون (يشمل العدد القدس العربية والجولان)، عام 1948 كانوا 18% من السكان. مكونين من 82% مسلمين، مسيحيين 10% و8% دروز.



هنالك اختلاف كبير بين المجتمع العربي والمجتمع اليهودي: الخلفية الجينية، توزيعة الاجيال، مستوى التعليم والعمل، التوزيع الجغرافي، معدل الولادة، نسبة الوفيات واسلوب الحياة وغيرها. كل هذه العوامل تؤثر بشكل مباشر على الصحة والامراض.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة