اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

نصراويان مشتبهان بالاحتيال والاتجار بمركبات مستعادة

تجري وحدة التحقيقات القطرية - لاهف 433  تحقيقا واسعا بالتعاون مع مصلحة الضرائب، في سلسلة من الشبهات بالاحتيال والرشوة والغش الضريبي وغسيل الأموال في مجال التجارة في السيارات المستعادة.



هذا وكشفت نتائج تحقيقات سرية طويلة الامد أن اثنين من تجار السيارات ، من الناصرة في الأربعينات من اعمارهما ، قاما بشراء السيارات التي اعلن عنها فقدان كلي ً توتالوس ً وباعوها دون نقل الوثائق اللازمة لشركة التأمين، مع العلم على ان الرخص الاصلية لا تزال في شركة التامين .



ويستدل من تطورات التحقيقات أن التاجرين المشتبهين وعلى ما يبدو قاما ببيع السيارات دون تنفيذ التصليحات التي يتطلبها القانون، وذلك باستخدام توكيلات وهمية مزيفة ورشوة اثنين من موظفي البريد، وهما زوجين من الوسط اليهودي في الأربعينات من اعمارهما القاطنين في نيشر ,  والعاملين في مكاتب البريد في حيفا،وذلك من خلال قيام الأخيرين بالنقل عن طريق الاحتيال ملكية السيارات .



هذا وفي بعض الحالات طفت شبهات بشأن امان وصلاحية السيارات المبيوعة  التي زعم تأهيلها وبالتالي تم بيعها بطريقة غير مشروعة من قبل التاجرين المشتبهين , ومن المتوقع ان تستجوب الشرطة اصحاب هذه السيارات لفحص صلاحيتها وامنها .



وقالت  الناطقة بلسان الشرطة لوبا السمري :" وكانت شعبة  ً اتجار ً- لاهف 433  القطرية المختصة بالجرائم التي تتعلق بالمركبات قد اعتقلت المشتبهين الاربعة ( التاجران النصراويان واثنين من موظفي البريد)  .



ووفقا لتطورات مجريات التحقيقات سيتم احالة المشتبهين اليوم الاثنين  لمحكمة الصلح في ريشون لتسيون لبحث طلب تمديد  اعتقالهم  لاستكمال التحقيق معهم .



يذكر انه خلال عملية الاعتقال تمت مداهمة وتفتيش منازل المشتبهين وكراجات السيارات التابعة للتاجرين من الناصرة وتم ضبط العديد من  السيارات التي يملكاها والشيكات ومبالغ نقدية التي تقدر قيمتها بمئات الآف الشواقل بينما يقدر إجمالي قيمة الجرائم عامة في أكثر من مليون شاقل.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة