مصر: الحكم بالإعدام شنقا لقاتل الطالبة نيرة أشرف

أصدرت محكمة جنايات المنصورة في مصر، حكما بالإعدام شنقا لقاتل الطالبة الجامعية نيرة أشرف، اليوم الأربعاء.

وصدر القرار بذلك بعد إحالة أوراق الملف للمفتي بجلسة الأسبوع الماضي وأخذ الرأي الشرعي لمفتي جمهورية مصر، وجاء صدور الحكم عن لسان القاضي في كلمته: "وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ" وبدأ في تلاوة نص العقوبة أمام الحضور.

وكانت قد عُقدت الجلسة برئاسة المستشار ورئيس المحكمة، بهاء الدين المري، وعضوية كل من المستشارين سعيد السمادوني، ومحمد الشرنوبي، وهشام غيث، وسكرتارية محمد جمال، ومحمود عبد الرازق.

وذكرت صحيفة "المصري اليوم" الحكومية أن المستشار النائب العام، حمادة الصاوي، كان قد قرر إحالة المتهم بقتل الطالبة نيرة أشرف إلى محكمة الجنايات المختصة.

وقالت الصحيفة إن "أمر الإحالة تضمن أن المتهم وضع مخططا لقتلها حدد فيه ميقات أدائها اختبارات نهاية العام الدراسي بجامعة المنصورة موعدا لارتكاب جريمته ليقينه من تواجدها بها وعين يومئذ الحافلة التي تستقلها وركبها معها مخفيا سكينا بين طيات ملابسه وتتبعها حتى ما إن وصلت أمام الجامعة باغتها من ورائها بعدة طعنات سقطت أرضا على إثرها فتوالى التعدي عليها بالطعنات ونحر عنقها قاصدا إزهاق روحها خلال محاولات البعض الذود عنها وتهديده إياهم محدثا بها الطعنات الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية والتي أودت بحياتها".


>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة