الجزيرة: جهاز الموساد سعى إلى التجسس على المقاومة الفلسطينية في إسطنبول

ذكر برنامج “ما خفي أعظم” لقناة الجزيرة في تحقيق جديد لها أن جهاز الموساد سعى إلى التجسس على ما وصف بالمقاومة الفلسطينية في اسطنبول من خلال نشاط تركز على تجنيد أفراد من الجاليات العربية التي تعزز حضورها في تركيا، وخاصة إسطنبول، من بينها الجالية الفلسطينية. وأشار تقرير الجزيرة الى أن المستهدفين هم من الطلاب الذين لهم علاقة بنشطاء وبقياديين فلسطينيين مقيمين في تركيا، ولديهم تخصصات أمنية وعلمية حساسة في تركيا وان معظم المستهدفين بدأ التواصل معهم من خلال وسائل التواصل الاجتماعي.

 

وكانت الاجهزة الامنية التركية قد اوقفت في أكتوبر. تشرين الأول 2020 خمسة عشر مشتبهًا بهم بالتجسس والعمل لصالح الموساد. وكان معظم المتهمين من الطلاب العرب الموفدين للدراسة في تركيا.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة