يويفا يفرض غرامة كبيرة على روما

قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" رسميا، اليوم السبت، معاقبة روما، على خلفية الأحداث التي شهدتها مباراته أمام ليستر سيتي، في بطولة دوري المؤتمر الأوروبي.

ووفقا لبيان أصدره "يويفا" عبر موقعه الرسمي، فقد تم تغريم روما مبلغ 46 ألف يورو، لسوء السلوك خلال مباراة الإياب في نصف نهائي الدوري الأوروبي ضد ليستر سيتي.

وفاز روما وقتها بنتيجة 1-0، بهدف تامي أبراهام، ليبلغ أول نهائي أوروبي له منذ 1984، حيث تغلب على فينورد بهدف دون رد، وتوج باللقب.

وأوضح بيان اليويفا أن عقوبة روما، جاءت كالتالي، غرامة قدرها 20000 يورو لرمي المقذوفات على أرض الملعب، وأخرى قدرها 18000 يورو لإضاءة الألعاب النارية، وثالثة بقيمة 8000 يورو لسد السلالم.

كما تم تحذير فريق العاصمة الإيطالية بسبب إضاعة الوقت من أطفال جمع الكرات.

في الوقت ذاته، تم تغريم ليستر سيتي 20000 يورو لرمي المقذوفات و4000 يورو لإضاءة الألعاب النارية.

ويخضع روما أيضا للتحقيق بسبب سلوك غير رياضي خلال موكب الحافلة المكشوف بعد الفوز.

 


>>> للمزيد من sport-new اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة