تصريح ادعاء في جريمة قتل نور قشقوش طعنا في أسدود

قدمت النيابة العامة إلى المحكمة، اليوم الخميس، تصريح ادعاء ضد مشتبهين في جريمة قتل الشاب نور فوزي قشقوش (23 عاما) من مدينة قلنسوة، في جريمة طعن تعرض لها، فجر يوم 26 نيسان/ أبريل 2022، خلال شجار في حديقة عامة في مدينة أشدود، جنوبي البلاد.

 

ومددت المحكمة اعتقال المشتبهين لمدة خمسة أيام، على أن تقدم النيابة خلالها للمحكمة لائحة اتهام.

 

ويستدل من ملف الجريمة أن الضحية تعرض للطعن خلال شجار وقع بين عدد من الأشخاص في حديقة عامة بأسدود. واعتقلت الشرطة مشتبهين (60 و50 عاما) من أسدود.

 

وتبين وفقا للأدلة والقرائن التي جُمعت من منزل أحد المشتبهين، أنه التقى والضحية، مساء ذلك اليوم، في المنزل حسب تخطيط مسبق، ولسبب ما وبعد مرور وقت معين تطور نقاش بينهما انتهى في النهاية بالافتراق، وذهب كل منهما في طريقه.

 

وبعد مرور وقت قصير، على ما يبدو، وحسب الاشتباه، حضر الرجلان إلى الضحية الذي تواجد في الحديقة العامة، هاجمه أحدهما وطعنه بواسطة مقص، وساعده الأخر بالاعتداء، إذ أصيب بجروح حرجة فارق على إثرها الحياة.

 

وعثُر على الأداة التي نُفذّت بها جريمة القتل، في منزل أحد المشتبهين خلال التحقيقات. ورجحت الشرطة أن خلفية الجريمة جنائية.

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة