إيكيا والرابطة العالمية لراكبي الأمواج تتعاونان في تشكيلة جديدة: KÅSEBERGA

تعاونت إيكيا مع الرابطة العالمية لراكبي الأمواج لإنتاج تشكيلة تجسّد احتياجات ورغبات راكبي الأمواج. مجموعة KÅSEBERGA مصنوعة من مواد متجدّدة ومعاد تدويرها، وتقدّم حلولًا للتحديات العالمية التي تواجه كوكبنا، مع دعم الحياة اليومية المستدامة -في المياه وحولها.
تشمل المجموعة 26 قطعة مميّزة تلبي احتياجات ورغبات الحياة اليومية الصحية، المُستدامة والمتنقّلة –في البيئة المائية وحولها. القِطع مصنوعة من مواد متجددة مُعاد تدويرها لراكبي الأمواج، سواء كانوا من المتزلّجين على الماء أم لا.
"نحن فخورون وفرحون برؤية التقدّم والعمل الرائع للطاقم الذي يقف وراء هذا التعاون. الطريقة التي تمكنّا بها من جمع المعلومات لإنتاج المجموعة من مئات الأشخاص المشاركين في مجموعات ركوب الأمواج، تجعلنا فخورين بشكل خاص. كنا نعي وندرك احتياجاتهم أثناء تطوير المجموعة، وكان مهمًا لنا التركيز على التصميم إلى جانب المرح والوظائفية، وفي المقابل حرصنا على استخدام مواد مستدامة"، يقول جيمس بوتشر، مدير تصميم المنتجات في إيكيا السويد.
وتمّ تطوير المجموعة من خلال الحرص على استخدام مواد متجدّدة أخرى كالخشب، ومواد من مصادر معادة التدوير مثل البولياستر. كما تجدون ضمن المجموعة حقيبة تم تصميمها خصيصًا لتنظيف الشواطئ.
للتأكّد من تلبية الشركة لاحتياجات حقيقية أثناء إنتاجها للمجموعة، قام مصمّمو إيكيا بالتحدث مع أكثر من 3500 من راكبي الأمواج من البرازيل، اليابان، السويد وهاواي الذين ساعدوا بتقديم معلومات تصميمية، وأجروا بحثًا حول النماذج. في حين أن معظم المنتجات في المجموعة مصنوعة للجميع، فقد تمّ تصميم القليل منها خصّيصًا لراكبي الأمواج-مثل حمّالة لوحة داخلية متعدّدة الاستخدامات، حقيبة ظهر مستوحاة من التزلّج على الأمواج ولوح توازن مصنوع من مواد متجدّدة.
تشمل المجموعة 26 قطعة بما فيها: مستلزمات للتزلّج، حقائب للشاطئ، مناشف وبونتشو، سجّادة لليوغا، كراسي، قبّعات، شواية فحم متنقّلة، ناموسية، قناني مياه متعددة الاستخدام، لوازم زينة للبيت وغيرها.
طاقم التصميم في إيكيا وWSL مكوّن من كاسيا ميدور، كيم هوجان، روب ماتشادو، جيسون فانينج، دانييل فيلون من WSL وميكال اكسلسون، ويبك براش وماهمت ماهمتليولجو من إيكيا
مجموعة KÅSEBERGA متوفّرة بدفعة محدودة في حوانيت إيكيا في البلاد، ابتداءً من 18.5.22.

 


>>> للمزيد من استهلاك اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة