كورتني كارداشيان تكسر خاتم خطوبتها

خلال حلقة جديدة من برنامج تلفزيون الواقع الخاص بعائلة كارداشيان/ جينير؛ كشفت كورتني أنها كسرت خاتم خطوبتها الذي يتخطى سعره المليون دولار أمريكي، والذي قدمه لها حبيبها ترافيس باركر عن طريق الخطأ.
فقد لاحظت كريس جينير أن ابنتها كورتني لا ترتدي خاتم خطوبتها الذي يحمل ماسة ضخمة، باسم «لورين شوارتز»، ومن الفور سألتها عن السبب، فأجابتها كورتني أنها كسرت الماسة عن طريق الخطأ.
وشرحت لها كورتني أنها كانت تحاول التقاط غرض من خزانتها،ولم تنتبه أن الخاتم كان على الأرض فداست عليه دون أن تقصد؛ ما أدى إلى تحطُّمه.
وقالت كورتني: «اتصلت فوراً بترافيس، وكنت أبكي بشكل هستيري، لكنه قام بتهدئتي وأخذ الخاتم لأحد المختصين بالمجوهرات لإصلاحه».
وكانت كورتني قد ظهرت أيضاً في البرنامج عينه، وهي في عيادة الطبيب النسائي مع زوجها.
وأظهرت المشاهد أن كورتني «البالغة من العمر 43 عاماً» تسعى جاهدة مع ترافيس «البالغ من العمر 46 عاماً» لإنجاب طفل عبر تقنية التلقيح الصناعي.
واللافت أن كورتني تعاني كثيراً للحصول على بويضة جيدة وتخصيبها منذ 6 أشهر؛ أي مباشرةً بعد طلب ترافيس يدها للزواج، إلا أن الأمر ليس بالسهل أبداً -بحسب ما ظهر في الفيديو.
كما ظهر في الحلقة نفسها بعض المشاهد من عرض الزواج، الذي حضره جميع أفراد عائلة كارداشيان وجينير، وحتى أبناء ترافيس باركر الثلاثة، باستثناء أولاد كورتني كارداشيان، وبعد عرض الزواج وجدت كورتني نفسها مجبرة على إخبار أولادها عن خبر الخطوبة قبل أن يعرفوا ذلك عن طريق الإنترنت.
وعليه اتصلت كورتني بابنتها بينيلوبي وأطلعتها على الخبر، واستخدمت تقنية الفيديو لتريها خاتم الخطوبة، إلا أن ابنتها بدأت بالبكاء وأنهت الاتصال بشكل سريع؛ ما سبب الحزن لكورتني.
وعن الموضوع قالت كريس جينير إنها قررت إبعاد أولاد كورتني عن الحدث؛ كي لا يصل الخبر لوالدهم سكوت ديسك، وأيضاً لأنهم صِغار وليسوا بأعمار أبناء ترافيس باركر.


>>> للمزيد من فـــن اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة