حماس: اغتيال شيرين أبو عاقلة جريمة متعمدة لن تحجب حقيقة "إرهاب الاحتلال"

ادانت حركة حماس بأشد العبارات اغتيال وقتل قوات الجيش الاسرائيلي الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة باستهدافها بالرصاص الحي في الرّأس، صباح اليوم الأربعاء، أثناء تغطيتها اقتحام مخيم جنين، وإصابة الصحفي علي السمودي في الظهر، ونعدّها جريمة اغتيال وقتل متعمّدة بحق شيرين أبو عاقلة، والصحفيين والإعلاميين كافة الذين ينقلون حقيقة الواقع والإرهاب الممنهج الذي يتعرّض له الشعب الفلسطيني تحت الاحتلال.

وأكدت حماس ان هذه الجريمة البشعة ضد الصحافة والكلمة الحرّة تضع العالم والمؤسسات الدولية كافة أمام مسؤولياتها في إدانة هذه الجريمة، ومحاسبة قيادات السلطات الاسرائيلية التي تجاوزت كل القيم، وتعدّت على الأعراف والقوانين الدولية كافة.

وقالت :" إنَّنا في حركة حماس ، وإذ نبعث بخالص التعازي والمواساة إلى عائلة الإعلامية الشهيدة شيرين أبوعاقلة، وإلى شبكة الجزيرة الإعلامية، وإلى كلّ المؤسسات الإعلامية في عالمنا العربي والإسلامي والعالم، لنشيد بمسيرتها الإعلامية، وتميزها بنقل الأحداث في فلسطين، وإبراز معاناة شعبنا تحت الاحتلال، ونؤكّد أن هذه الجريمة لن تفلح في تغييب دور الإعلام والصحفيين الأحرار في نقل الحقيقة، حقيقة الاحتلال ووحشيته وإرهابه وجرائمه ضد الإنسان والأرض والمقدسات".


>>> للمزيد من فلسطين اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة