توترات في الحكومة الإسرائيلية بعد نية بينيت شن عملية عسكرية

كشف الصحفي الإسرائيلي يعقوب باردوجو عن وجود توترات شديدة بين رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت ووزير خارجيته نائبه يائير لابيد بشأن نية بينيت شن عملية عسكرية متسرعة.

 

وذكر باردوجو المعلق السياسي في "إذاعة الجيش" وصحيفة "إسرائيل اليوم" والقناة 14 العبرية، أن معظم المسؤولين الأمنيين والعسكريين في إسرائيل يعارضون بشدة هذه الخطوة التي اعتبروها خطوة طائشة لأغراض انتخابية.

 

 

وأشار إلى أن وزير الجيش بني غانتس يؤيد موقف المسؤولين الأمنيين والعسكريين الرافضين لخطوة العملية العسكرية.

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة