المتطرف بن غفير : زوجتي وطفلي بالقدس - حان الوقت لاغتيال المتحدث باسم حماس!

عضو الكنيست إيتمار بن غفير عبر صفحته الفيسبوك : الآن زوجتي وابني في القدس ، لأنهما لا يخافان من تهديدات حماس، حان الوقت لاغتيال المتحدث باسم حماس وإقامة كنيس يهودي في الأقصى، نحن أصحاب المكان ولسنا حفنة من "الإرهابيين".


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة