تعليق العمل في مصنع شتراوس بعد اكتشاف السلمونيلا

يعالج في مستشفيي "اسوتا" باشدود و"معاينيه هايشوعا" ببنيه براك طفلان وشاب في السابعة والعشرين من العمر قد يكونون مصابين بجرثومة السلمونيلا اثر تناولهم من منتجات شركة شْتراوس.

واوضح وزير الصحة نيتسان هوروفيتس ان العمل في مصنع شتراوس لانتاج الشوكولاتا والبوظة، لن ينتظم قبل ان تتأكد وزارته من ان لا تهديد على صحة الجمهور وقبل ان يستكمل التحقيق في القضية.

وقد اصدرت وزارة الصحة بيانا صباح اليوم اشارت فيه الى ان جرثومة السلمونيلا تؤدي في غالب الاحيان الى أعراض طفيفة تزول بعد عدة ايام وتنتهي بالشفاء الكامل. واوصت الوزارة كل من استخدم المنتجات ويعاني مشاكل ملموسة في جهاز الهضم من اسهال دموي او اسهال مصحوب بارتفاع حرارة الجسم بالتوجه الى طبيب. ومع ذلك اكدت ضرورة ايلاء انتباه خاص للمسنين وذوي الجهاز المناعي الضعيف والتوجه الى طبيب حتى اذا كانت العوارض طفيفة.

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة