"اسرائيل" توجه ضربة قوية للدولار

أعلن البنك المركزي الإسرائيلي عن إجراء تغييرات كبيرة تخص الاحتياطات الأجنبية، شملت خفض حصة الدولار في احتياطياته الأجنبية وشراء المزيد من العملة الصينية وعملات أخرى.

 

وبذلك ينضم اليوان الصيني إلى الدولار والجنيه الإسترليني البريطاني واليورو، كأحد عملات الاحتياط الأجنبية لإسرائيل.

 

وقال نائب محافظ البنك المركزي أندرو عبير، إن إسرائيل ستسعى إلى شراء الين والدولارين الكندي والأسترالي، في محاولة لموازنة رصيدها من الاحتياطي الأجنبي، ومواجهة تقلبات السوق الخارجية.

 

وأشار البنك المركزي إلى أنه سيجري تخفيض نسبة المخزون الحالي من الدولار واليورو، لإفساح المجال أمام العملات الجديدة.

 

وقد خفضت إسرائيل نسبة الدولار الذي كان يمثل 61% من مخزونها من العملات الأجنبية، مقابل شراء المزيد من العملات البريطانية ليرتفع مستواها إلى نحو 5%.

 

وتمتلك إسرائيلي حوالي 200 مليار دولار من الاحتياطيات الأجنبية.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة