شقيق الشابة المصابة باطلاق نار في رهط يوم امس: هل يعقل مدينة كبيرة ، لا يوجد بها قسم طوارئ ليلي !

قال شقيق الفتاة المُصابة ريماس ابو مبارك ، من مدينة رهط ، والتي اصيبت ليلة السبت والاحد بإطلاق نار ، قال في فيديو نشره عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن الحادثة التي اصيبت بها شقيقته " اُصيبت شقيقتي جراء رصاصة اخترقت باب منزلنها واصابتها بمنطقة البطن مباشرة، وهرعنا على الفور مثل المجانين نبحث عن اي مستشفى او مستوصف او قسم طوارئ في رهط او سياةر اسعاف لإنقاذ حياة شقيقتي ، ولكن للاسف الشديد استغرق منا الامر وقتا طويلا حتى وجدنا سيارات اسعاف ولكن دون وجود اي شخص في المكان لمساعدتنا ونقلها الى المستشفى. فيما بعد استطعنا ايجاد شخص يملك سيارة اسعاف جاء من بيته خصيصاً من اجل مساعدتنا، ولكن لم نجد اي شخص اخر غيره حتى انني اضطررت لقيادة سيارة الاسعاف، في الوقت الذي يحاول المسعف فيه ان يساعد شقيقتي ويقدم لها الاسعافات الاولية اللازمة حتى تصل الى المستشفى".

 

واضاف شقيق المصابة: " حاليا اختي موجودة في وحدة العناية المركزة ووضعها مستقر. ولكن عار على رهط ان لا يكون فيها اي مركز صحي او قسم طوارئ ليلي لمساعدة المصابين في مثل هذه الحوادث، كما ولا يوجد سوى عدد قليل من الاطباء فيها".

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة