اطلاق سراح شاب من الناصرة اعتقل على خلفية تظاهرة الاقصى وتعويضه بمبلغ 3000 شيقل

 

بعد ان اعتقل شاب من الناصرة في اعقاب مظاهرة الناصرة تضامنا مع المسجد الأقصى، ونسب له شبهات "الإخلال بالنظام والقاء حجارة وتشكيل خطر على المارين لدوافع عنصرية"، المحكمة قررت اطلاق سراحه لعدم وجود ادلة، وطلبت بان يتم تعويضة بمبلغ 3000 شيقل بسبب انه مكث يوم في المعتقل.

الشرطة قدمت استئناف، الا ان المحكمة قررت مرة اخرى اطلاق سراحه والتشديد على دفع تعويض له.

المحامي محمد عمري هو من مثل المعتقل في المحكمة وعرض اقواله في المحكمة، حتى كانت النتيجة باطلاق سراحه وتعويضه.

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة