سجل صلاح في مواجهة تاريخ رونالدو بديربي إنجلترا

يواصل ليفربول حملته لمطاردة مانشستر سيتي المتصدر، عندما يستقبل غريمه الأزلي مانشستر يونايتد على ملعب أنفيلد، غدًا الثلاثاء، في القمة المرتقبة بالبريميرليج.

ولم يخسر ليفربول في آخر 7 مباريات جمعته بمانشستر يونايتد في البريميرليج، محققًا في تلك الفترة 4 انتصارات و3 تعادلات.

وفشل مانشستر يونايتد في التسجيل في 4 مباريات، من آخر 5 زيارات لملعب أنفيلد في الدوري، وانتهت 3 لقاءات منها بالتعادل السلبي.

ويعود آخر هدف للشياطين الحمر على أرض الريدز، إلى جيسي لينجارد خلال الخسارة (3-1) في ديسمبر كانون أول 2018.

 


ومن جانبه، حقق ليفربول 10 انتصارات متتالية على ملعبه في الدوري، ولم يخسر في أنفيلد بالبريميرليج هذا الموسم، محققًا 12 انتصارًا و3 تعادلات.

وخسر ليفربول مباراة واحدة، في آخر 24 مواجهة خاضها في جميع المسابقات، وكان ذلك بنتيجة (1-0) أمام إنتر ميلان، في دوري أبطال أوروبا.

سجل صلاح

وأحرز النجم المصري محمد صلاح 7 أهداف، في آخر 5 مباريات خاضها أمام مانشستر يونايتد في جميع المسابقات.

ومع ذلك، لم يحرز سوى هدف وحيد، في آخر 12 مباراة خاضها مع ليفربول ومنتخب مصر، وكان ذلك من ركلة جزاء خلال الفوز على برايتون (2-0).

ونجح إبراهيما كوناتي، مدافع ليفربول، في تسجيل 3 أهداف خلال آخر 3 مباريات، بعدما انتظر 19 مباراة ليحرز هدفه الأول مع الريدز.

 

ولم يحقق مانشستر يونايتد سوى انتصارين فقط، في آخر 8 مباريات خاضها في جميع المسابقات، حيث تعادل في 3 لقاءات وخسر في مثلهم.

ويسعى الشياطين الحمر لتفادي الهزيمة في 3 مباريات متتالية خارج أرضهم في الدوري، للمرة الأولى منذ أبريل نيسان 2019.

وحافظ يونايتد على نظافة شباكه مرة واحدة، في آخر 10 مباريات خاضها خارج ملعبه، في جميع المسابقات.

ولم يتواجد النجم البرتغالي، كريستيانو رونالدو، في الجانب الخاسر على ملعب أنفيلد، سوى مرة واحدة في 6 زيارات سابقة، محققًا 4 انتصارات وتعادل وحيد.

ومع ذلك، فشل رونالدو في تسجيل أي هدف، في جميع مبارياته الخمس التي خاضها بعيدًا عن ملعبه مع مانشستر يونايتد، خلال العام الجاري.


>>> للمزيد من sport-new اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة