روسيا تستدعي السفير الإسرائيلي في موسكو

استدعت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأحد، السفير الإسرائيلي في موسكو، أليكس بن تسفي، وذلك في أعقاب التصريحات التي صدرت عن وزير الخارجية الإسرائيلي، يائير لبيد، حول الحرب التي تشنها روسيا على أوكرانيا، وإثر دعم إسرائيل قرار الأمم المتحدة قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة بتعليق عضوية روسيا في مجلس حقوق الإنسان.

 

يأتي ذلك بعد الرد الاستثنائي الذي صدر عن وزارة الخارجية الروسية، يوم الجمعة الماضي، في بيان هاجمت من خلالها إسرائيل ووزير خارجيتها، لبيد، إثر التنديد الذي عبّر عنه الأخير ضد موسكو في إطار قراره بدعم تعليق عضوية روسيا في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، الأسبوع الماضي.

 

 

 

وكانت موسكو قد استدعت السفير الإسرائيلي لديها، في شباط/ فبراير الماضي، على خلفية تصريحات للبيد كذلك، أدن من خلالها تدخل موسكو العسكري في أوكرانيا، واجتمع حينها نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، مع بن تسفي، وطالبه بتقديم توضيحات.

 

من جانبه، وجه السفير الروسي في تل أبيب، أناطولي فيكتوروف، انتقادا شديد اللهجة للبيد، واتهمه بالترويج للدعاية الغربية المعادية لبلاده في موضوع أوكرانيا وطالبه بموقف متوازن أكثر.

 

وقال السفير الروسي، في مقابلات أجراها مع وسائل إعلان إسرائيلية، إن لبيد جر إسرائيل إلى موقف غير مسؤول من خلال وصف العمليات الروسية في أوكرانيا بجرائم حرب.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة