لجان افشاء السلام تؤكد منهجها السّلمي وترفض اللجوء إلى لغة السلاح

أصدرت لجان إفشاء السلام المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا، اليوم الاثنين، بيانا أكدت فيها سلمية نهجها ورفضها اللجوء للغة السّلاح، كما رفضت التحريض الرسمي والإعلامي الإسرائيلي على الشيخ رائد صلاح، رئيس لجان إفشاء السلام.

وجاء في البيان: “لجان افشاء السلام تؤكد انها تتبنى المنهج السلمي في مسيرة عملها وترفض اللجوء الى لغة السلاح، ولأنها لجنة منبثقة عن لجنة المتابعة فإنها تعتبر أنّ بيانات لجنة المتابعة العليا تمثلها”.

كما ترفض لجان إفشاء السلام- بحسب البيان- “أن يزايد عليها أو على رئيسها الشيخ رائد صلاح أو على أحد اعضائها أحد أيا كان، وتستهجن على كل سياسي أو إعلامي رسمي وغير رسمي أن يتعامل مع كل مجتمعنا في الداخل على أنه متهم كله لدى وقوع أية عملية فردية لا تمثل إلا صاحبها”.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة