لابيد: نختلف مع الولايات المتحدة بالرأي وسنبقى نعامل الحرس الثوري الإيراني كمنظمة إرهابية

أكد وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد وجود خلافات بالرأي بين إسرائيل والولايات المتحدة ببعض الملفات، لافتا إلى أن تل أبيب ستبقي الحرس الثوري الإيراني باعتباره "منظمة إرهابية".

وقال لابيد في كلمة ألقاها خلال مؤتمر أقامه موقع "واينت": "إننا (القيادة الإسرائيلية) نقيم حوارا مع الولايات المتحدة، ونحن لا نخفي حقيقة أننا نختلف بالرأي أحيانا مع الإدارة الأمريكية".

وتعليقا على إعلان الرئيس الأمريكي جو بايدن دراسة رفع الحرس الثوري الإيراني من قائمة التنظيمات الإرهابية، أضاف لابيد: "لقد صرحنا علانية في نهاية الأسبوع الماضي أننا نحتج بشدة ضد قرار كهذا".

وتابع: "الحرس الثوري منظمة إرهابية، من وجهة نظر دولة إسرائيل سواء على الصعيد العملي أو على مستوى الأمن العسكري، فإن الحرس الثوري منظمة إرهابية وسنواصل معاملته على هذا الأساس. ومثلما تحارب دولة إسرائيل الإرهاب أينما كان، فإننا نحارب أيضا إرهاب الحرس الثوري".

 

المصدر: I24

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة