اليوم العالمي لمناهضة العنصرية: 48% من شكاوى العنصرية والتمييز لمواطنين عرب واثيوبيين

نشرت الوحدة الحكومية لتنسيق مكافحة العنصرية، التابعة لوزارة القضاء، تقريرها عن العام 2021، حول نسبة الشكاوى التي قدمت، والي اظهر معطيات حول نوع الشكاوى، والشرائح التي قدمت الشكاوى، بالتزامن مع اليوم العالمي لمناهضة العنصرية الذي يصادف غدا.

وتبين من خلال المعطيات، ان النسبة الأكبر التي قدمت الشكاوى التي تتعلق بالعنصرية والتمييز، كانوا من ابناء المجتمع العربي، وكذلك ابناء الطائفة الاثيوبية.

وكان مجمل نسبة الشكاوى التي قدمت من قبل مواطنين عرب ومواطنين من اصول اثيوبية هو 48%، معظم الشكاوى كانت من خلال خدمات، واماكن تشغيل، والفاظ عنصرية في اماكن عامة.

ويأتي نشر هذه المعطيات بالتزامن مع اليوم العالمي لمكافحة العنصرية، من خلال استطلاع كشف ان 66% من المستطلعين قالوا انهم عانوا من مضايقات على خلفية عنصرية، او يعرفون اشخاصًا تعرضوا لمس عنصري.

وتهدف الوحدة الحكومية لتنسيق مكافحة العنصرية، الى معالجة الشكاوى التي ترد اليها، ومتابعة نشاط الحكومة في متابعة هذه القضايا.

واظهرت المعطيات ان:

- في العام 2021 فتح 458 ملفًا يتعلق بعنصرية وتمييز.

- 23% من الشكاوى تتعلق بتمييز، في تقديم الخدمة (على خلفية خرق قانون، او منع تمييز في منتجات معينة، خدمات اخرى ودخول الى اماكن عامة).

- 11% من الشكاوى تعلق بتمييز في التشغيل، 10% تعرض لألفاظ عنصرية في اماكن عامة، 9% نشر اعلان عنصري في مكان عام، 7% الفاظ عنصرية في خدمات الدولة،7% تتعلق بالشرطة، 4% في مجال التعليم، 3% مخالفات من منطلقات عنصرية.

- 24% من المشتكين هم من اصول اثيوبية.

- 24% من المشتكين هو مواطنين عرب، و10% يهود متزمتين (حريديم).

- 10% من المشتكين هم من دول الشرق، 10% تمييز على خفلية كورونا، 12% مواضيع اخرى

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة