رئيس الحكومة الاسرائيلي يتحدث هاتفيا مع بوتين حول الشأن الأوكراني

أعلن الكرملين مساء اليوم أنه بعد طلب إسرائيل، رئيس الحكومة نفتالي بينيت تحدث هاتفيا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، جاء هذا بعد اجتماع بينيت بداية الشهر مع الرئيس الروسي في موسكو، وبذلك أصبح الزعيم الأول الذي يجتمع مع الرئيس الروسي منذ بدء الغزو الروسي لأوكرانيا.

ونقل موقع "معاريف" عن مسؤول سياسي قال إن رئيس الحكومة بينيت خرج في منتصف جلسة حكومية للتحدث مع بوتين، والتي استمرت ساعة ونصف، وتحدث الاثنان عن الجهود لوقف إطلاق النار بين روسيا وأوكرانيا وعن المساعدات الانسانية لإسرائيل للمنطقة.

وأشار الكرملين في بيانه إلى أن بوتين لفت الانتباه الى "العملية البربرية" للجيش الأوكراني في منطقة دونباس وقال إن "العملية نفذت في منطقة وسط دونيسك باستخدام قنابل عنقودية أدت الى سقوط العديد من الضحايا". وأفيد ايضا أن بوتين أطلع رئيس الحكومة الاسرائيلية بخصوص تقديراته حول استمرار المفاوضات بين الوفد الروسي والأوكراني التي تجري هذه الايام عبر الفيديو".

ويشار الى أن رئيس الحكومة الاسرائيلية نفتالي بينيت تحدث الاسبوع الماضي مع الرئيس الأوكراني فلودومير زلنسكي، وقال بينيت في المحادثة بينهما بأنه يوصي بأن يعرض أمامه اقتراح الرئيس الروسي لإنهاء الحرب، والتي تشمل سلسلة طويلة وصعبة من التنازلات من جانب أوكرانيا، وقال مسؤول في الحكومة الأوكرانية بحسب "معاريف" بأن زلنسكي لم يقبل توصية بينيت.

وقال المسؤول الكبير في الحكومة الأوكرانية أن بينيت هو من بادر إلى إجراء المحادثة الهاتفية مع زيلنسكي الثلاثاء الماضي وقال له "إن كنت مكانك كنت سأفكر بأرواح أبناء شعبي وأقبل العرض". وقال المسؤول الاوكراني إن جواب زلنسكي لبينيت كان قصيرا وقال له "سمعتك"


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة