البابا فرنسيس يعين مطرانين جديدين في بطريركية القدس للاتين‎‎


يتقدم مجلس رؤساء الكنائس الكاثوليكية في الأرض المقدسة بأحر التهاني للأب جمال خضر وللأب رفيق نهرا بمناسبة صدور قرار قداسة البابا فرنسيس اليوم بتعيينهما أسقفين مساعدين في بطريركية القدس للاتين.
وإذ يرفع المجلس شكره لله ولقداسة الباباعلى تعيين المطرانين الجديدين، فإنه يرحب بهما عضوان فيه ويعبر عن تطلعه للعمل معا لما فيه خير المؤمنين والبشر أجمعين.
يشار إلى أن المطران المعين جمال خضر ولد في الزبابدة بفلسطين في 3 تموز 1964 وسيم كاهنا في 8 تموز 1988 وحصل على الدكتوراة في اللاهوت من الجامعة الغريغويانية في روما. وكان قد خدم في العديد من الرعايا في الاردن وفلسطين، كما علم في جامعة بيت لحم وترأس المعهد الاكليريكي البطريركي، قبل أن يعين نائبا بطريركيا للاتين في الاردن في 15 آب 2021.
أما المطران المعين رفيق نهرا فقد ولد لأب لبناني وأم مصرية في الاسماعيلية في 27 كانون ثاني 1959 وسيم كاهنا في 27 حزيران 1992 ودرس اللاهوت في روما ومن ثم للدكتوراة في الجامعة العبرية في القدس. وكان قد خدم مع الجماعة الناطقة بالعبرية ومع اللاجئين والمهجرين في اسرائيل، كما نائبا بطريريكيا مسؤولا على هذه الجماعات منذ العام 2017 الى ان تم تعيينه في 15 آب 2021 نائبا بطريركيا للاتين في إسرائيل.
نرفع الصلاة من أجل المطرانين المعينين ونتمنى لهما التوفيق في خدمتهما.

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة