زيلينسكي: أنا لا أختبئ ولا أخاف من أحد

عاد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، إلى القصر الرئاسي في العاصمة الأوكرانية كييف، للمرة الأولى علنا، منذ بدء الاجتياح الروسي لأوكرانيا.

نشرت الرئاسة الأوكرانية عبر "فيسبوك" شريط فيديو صوره بنفسه، يظهر فيه وهو يتجوّل داخل القصر.

وقال زيلينسكي في الفيديو الذي بثته الرئاسة في وقت متأخر من ليل الإثنين، وهو يجلس في مكتبه "أنا لا أختبئ، ولا أخاف من أحد"، مؤكدا أنه سيبقى في بانكوفا في كييف، وسيفعل كل ما يلزم للفوز بالحرب.

وأضاف فولوديمير زيلينسكي أن "الجيش الأوكراني يلحق خسائر مؤلمة للغاية بالقوات الروسية"، وتابع أن المقاومة التي وجدتها روسيا من الأوكرانيين "تشبه الكابوس" بالنسبة لها، وقال "سنجعل مدننا التي دمرها الغزاة أفضل من أي مدينة في روسيا".

وبشأن الاتفاق مع روسيا على إنشاء ممرات إنسانية، قال زيلينسكي إن "الروس دمروا الحافلات التي تنقل الناس إلى الخارج".

وأضاف الرئيس الأوكراني في الفيديو المسجل "اتفقنا مع روسيا بشأن الممرات الإنسانية، لكن الجيش الروسي لم يوقف الأعمال العسكرية".

وعن الجولة الثالثة من المفاوضات التي جرت في بيلاروسيا، ذكر الرئيس الأوكراني "سوف نصر على المفاوضات حتى نجد طريقة لنقول لشعبنا: هذه هي الطريقة التي سنصل بها إلى السلام".

وأكد أن أوكرانيا ستواصل المحادثات مع روسيا، مشيرا إلى أن

الجولة الثالثة من المحادثات مع روسيا ليست الأخيرة.

وتابع "قواتنا توجد في مواقعها وتواصل التصدي للجيش الروسي"، مضيفا إن "روسيا تنشر معلومات مضللة بين الأوكرانيين لمحاولة بث الذعر في نفوسهم".

يذكر أن هذه أول مرة يعود فيها زيلينسيكي علنا إلى القصر الرئاسي منذ اندلاع الحرب في 24 شباط/فبراير الماضي، حيث يتوارى عن الأنظار في مقر سري.


>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة