زيلينسكي: دفاعاتنا صامدة في وجه الهجوم الروسي..و16 ألف مقاتل أجنبي متطوع لمساعدتنا

قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في أحدث مقطع فيديو ينشره اليوم الخميس، إن خطوط الدفاع صامدة في وجه الهجوم الروسي، مضيفا أن القصف الروسي لم يتوقف منذ منتصف الليل.

وقال زيلينسكي: “ليس لدينا ما نخسره سوى حريتنا” مضيفا أن أوكرانيا تتلقى إمدادات أسلحة يوميا من حلفائها الدوليين.

وذكر زيلينسكي أن التكتيكات المتغيرة لروسيا وقصف المدنيين في المدن، أثبتا نجاح أوكرانيا في إفساد خطة موسكو الأولية بإعلان بانتصار سريع من خلال هجوم بري.

كما أعلن الرئيس الأوكراني أن 16 ألف مقاتل أجنبي متطوع سيأتون لمساعدة أوكرانيا ضد التدخل العسكري الروسي.

وأضاف: “16 ألف مقاتل أجنبي متطوع سيأتون إلى أوكرانيا لمساعدتها. القافلة الأولى على وشك الوصول إلى البلاد”.

وتابع: “إنهم يأتون لحماية حريتنا وحياتنا”.

ومطلع مارس/ آذار الحالي، وقّع زيلينسكي مرسوما رئاسيا يسمح للمتطوعين الأجانب الراغبين في دعم أوكرانيا أمام التدخل العسكري الروسي بدخول البلاد دون تأشيرة.

وجاء في المرسوم الرئاسي: “اعتبارا من 1 آذار/ مارس، تم إدخال نظام دخول بدون تأشيرة للأجانب الذين يرغبون في الانضمام إلى الفيلق الدولي لأوكرانيا مؤقتا خلال فترة سريان الأحكام العرفية”.

وذكر المرسوم أن القرار الرئاسي لا ينطبق على المواطنين الروس.

في 27 فبراير ناشد زيلينسكي جميع مواطني العالم وأصدقاء أوكرانيا للمشاركة في الدفاع عن أوكرانيا وأوروبا ضد “العدوان الروسي”.

وأطلقت روسيا، فجر 24 فبراير/ شباط، عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية “مشددة” على موسكو.

(رويترز)


>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة