محكمة الناصرة: أهالي الجولان يتظاهرون ضد نصب المزيد من “عنفات الرياح” في أراضيهم

عقدت المحكمة المركزية في مدينة الناصرة، اليوم الاثنين، جلسة للنظر في اعتراض أهالي الجولان السوري المحتل على نصب “عنفات الرياح” (طوربينات).

وخلال المداولات في الجلسة، تظاهر العشرات من أهالي الجولان العربي السوري، احتجاجا على نصب عنفات الرياح في أراضيهم التي يعاق دخولهم إليها إلى جانب مخاوف مصادر الأراضي لصالح المزيد من مخططات التهويد لمنطقة الجولان المحتلة.

ورفع المتظاهرون الشعارات المنددة بمشروع عنفات الرياح، معبرين عن رفضهم للمشروع وحرصهم على بقاء وحفظ إرث الآباء والأجداد من المشاريع التي تهدف لتهويد الجولان وتكريس الاحتلال واقتلاع السكان من أراضيهم.

ويبدي الأهالي معارضتهم الشديدة لمشروع المراوح الهوائية الضخمة، الذي أعلنت عنه الحكومة الإسرائيلية قبل سنوات، وتنفذه شركة خاصة كانت قد تعاقدت مع عدد من أصحاب الأراضي في الماضي لإقامة هذا المشروع الذي يصادر آلاف الدونمات، ويأتي على اقتلاع عشرات آلاف الأشجار.

ويرى أهالي الجولان بالمشروع الإسرائيلي تهديدا وجوديا لقرى مجدل شمس وبقعاثا ومسعدة وعين قنية، إذ تستهدف العنفات 3,600 دونم من الأراضي الزراعية التابعة لأهالي هذه القرى.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة