تأهب في إسرائيل: خطة طارئة لاستيعاب أعداد كبيرة من المهاجرين من أوكرانيا

تستعد الوزارات الحكومية والجيش الإسرائيلي والوكالة اليهودية والهيئات الأخرى لاستيعاب موجة هجرة محتملة من أوكرانيا، في ظل التخوف من هجوم روسي. وأفاد موقع يسرائيل هيوم بعلمه حول الاستعدادات التي انطلقت الأسبوع الماضي، وتم وضع خطة طوارئ مفصلة استعدادًا لأي طارئ.

وبادرت إلى هذه الخطوة، وزيرة الاستيعاب، بنينا تيمانو شاتا (من حزب كحول لافان)، التي ترأست أيضًا جلسات الاستماع الطارئة. وحضر الاجتماعات أيضًا وزير الشتات نحمان شاي، والمدير العام لوزارة الإسكان أفيعاد فريدمان، ورئيس قسم عمليات الجيش الإسرائيلي أهارون حليوة، وممثلون عن اتحاد الفنادق، وممثلي قيادة الجبهة الداخلية، وسلطة السكان، وسلطة المطارات، وهيئات أخرى. كما شارك في هذه الخطوة عن كثب كل من وزير الأمن والداخلية، بيني غانتس وأيليت شاكيد، وكذلك مقر الأمن القومي في مكتب رئيس الوزراء.
ويضيف موقع يسرائيل هيوم، أنه في هذه المرحلة، لا تتخذ إسرائيل إجراءات لتشجيع الهجرة. لكنها في الوقت نفسه تجري استعداداتها لوقت الحاجة إلى عملية واسعة النطاق لاستقدام واستيعاب الآلاف من الأشخاص بسرعة.

وقال مصدر مطلع إنه "بحال وصل 5000 شخص إلى إسرائيل في أسبوع واحد، فإن ذلك يستوجب الاستعداد له. هذه أعداد أكبر بكثير مما اعتادت عليه وزارة الاستيعاب والهيئات الأخرى. مشيرًا إلى "ضرورة الاستجابة للمطالب المختلفة المتعلقة بالقادمين".

 

 

 

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة