استمرار التظاهرات الاحتجاجية ضد الاعتقالات وتجريف الأراضي بالنقب

واصل عدد من الأهالي والناشطين السياسيين والقيادات العربية في النقب، صباح اليوم الجمعة، لليوم السادس على التوالي، التظاهر أمام مبنى المحاكم في مدينة بئر السبع، وذلك احتجاجا على استمرار حملات الاعتقالات التي تنفذها الشرطة الإسرائيلية منذ بداية الاحتجاجات على تجريف وتحريش أراضي النقب، وطالت نحو 150 شابا وفتاة بينهم قاصرون.

ورفع المتظاهرون لافتات كتبت عليها شعارات، ورددوا هتافات ضد حملة الاعتقالات التي تنفذها الشرطة بحق الشبان وتجريف الأراضي ومصادرتها

وجاءت تظاهرة، اليوم، بتنظيم لجنة التوجيه العليا لعرب النقب، المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في البلاد، تحت شعار "ما بنخلي المعتقلين لحالهم".

وقال مُركّز لجنة التوجيه العليا للعرب في النقب، جمعة الزبارقة، لـ"عرب 48" إنه "نظمنا هذه الوقفة الاحتجاجية أمام محاكم الظلم، لليوم السادس على التوالي، ضمن برنامج فعاليات نضالية دعما للمعتقلين والأهل في النقب".

وأكد أنه "نواصل العمل بكل المستطاع لدعم المعتقلين والتصدي لتجريف الأراضي، ولن نكل حتى ننتزع حقوقنا المشروعة".


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة