الطوائف المسيحية التي تسير حسب التقويم الغربي تبدأ اليوم احتفالاتها

تحتفل الطوائف المسيحية التي تسير حسب التقويم الغربي اليوم الجمعة، بعيد الميلاد المجيد وسط جائحة كورونا ووفق التقيد بالبروتوكول الصحي، وسيغيب المحتفلون من أرجاء العالم بسبب الطفرة الجديدة أوميكرون، وسمح هذا العام لـ 468 مسيحيا من قطاع غزة المشاركة في الاحتفالات.

 

 

 

وتزينت شوارع وأحياء وأزقة مدينة بيت لحم المختلفة، وخاصة ساحة المهد بالزينة المعتادة، أضفت عليها أجواء البهجة والفرحة، التي ستكون للعام الثاني على التوالي ، وستكون المشاركة مقتصرة على أبناء الشعب الفلسطيني من كافة محافظات الضفة الغربية، ومن أراضي 48 الذين جاؤوا بأعداد كبيرة ليلة إضاءة شجرة الميلاد.

 

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة