الليلة - برشلونة أمام خطر الخروج من دوري أبطال أوروبا

يواجه برشلونة الإسباني خطر الإقصاء المبكر من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم عندما يحلَ ضيفًا على بايرن ميونيخ الألماني الاربعاء في الجولة السادسة الأخيرة من منافسات المجموعة الخامسة، فيما سيكون الصراع مشتعلاً على بطاقات التأهل في العديد من المجموعات الاخرى. وينحصر الصراع في المجموعة الثامنة على الصدارة بين تشلسي الانكليزي حامل اللقب ويوفنتوس الايطالي اللذين يواجهان زينيت الروسي ومالمو السويدي تواليًا.     بعد بدايته الكارثية في دوري الابطال هذا الموسم اثر خسارته بثلاثية نظيفة امام بايرن ثمّ امام بنفيكا البرتغالي بالنتيجة نفسها، يبحث برشلونة وصيف المجموعة الخامسة مع 7 نقاط عن مكان “طبيعي” له في الدور الثاني، لكنّه سيتعيّن عليها تجاوز عقبة العملاق البافاري المتصدر بـ 15 نقطة والذي حسم مسبقًا تأهله والصدارة.       تبدو المهمة كبيرة أمام مدرب برشلونة الجديد تشافي هرنانديس، في ظل معاناة النادي هذا الموسم وآخرها الخسارة امام ريال بيتيس صفر-1 في الدوري الاسباني السبت، حيث سيواجه فريقًا منتشياً بفوزه على وصيفه بوروسيا دورتموند 3-2 في “بوندسليغا” السبت، فضلاً عن تألقه أوروبيا بتسجيله 19 هدفًا وتلقيه ثلاثة أهداف فقط في خمس مباريات. ويعوّل برشلونة على لاعبين أمثال الفرنسي عثمان ديمبيلي الذي شارك كبديل في المباراة الاخيرة لفريقه، وسيواجه الاخير مواطنه كينغسلي كومان نجم النادي البافاري والذي سجّل هدفًا في المواجهة الاخيرة لفريقه أمام دورتموند. سيكفي برشلونة التعادل في حال خسارة أو تعادل بنفيكا الثالث بـ 5 نقاط أمام دينامو كييف الأوكراني متذيّل ترتيب المجموعة (نقطة واحدة) في المواجهة الاخرى.     وقال تشافي بعد الخسارة المحلية أمام بيتيس “قلت للاعبين في غرف الملابس كم أنا فخور، هذه هي كرة القدم. كان الامر مؤسفًا، وأمل ألا تؤثر الخسارة علينا لأنه علينا أن نقاتل كالوحوش الأربعاء لمحاولة التأهل”. تتجه الانظار في المجموعة السادسة الى المواجهة الحاسمة بين أتالانتا الايطالي الثالث مع ست نقاط وضيفه فياريال الإسباني الثاني (سبع نقاط)، حيث إنّ الفائز من هذه المواجهة سيرافق مانشستر يونايتد الانكليزي المتصدر بـ 10 نقاط الى الدور المقبل. وكان يونايتد حسم تأهله في الجولة السابقة عقب فوزه على فريق “الغواصة الصفراء” 2-صفر. انتهت مباراة الذهاب بين فياريال وأتالانتا بالتعادل 2-2، وفيما يملك الأوّل نقطة أكثر من الفريق الايطالي، لكنّ الاخير لم يخسر على أرضه في بيرغامو منذ بداية المسابقة هذا الموسم.     من جهة أخرى، يتطلع “الشياطين الحمر” تحت قيادة مدربهم الالماني الجديد رالف رانغنيك الى الثأر من الخسارة المفاجئة التي تعرّضوا لها أمام يونغ بويز السويسري (رابع، أربع نقاط) ذهابًا بنتيجة 1-2. ويعوّل الفريق السويسري على خسارة أتالانتا من أجل التأهل الى الدوري الاوروبي “يوربا ليغ” في حال فوزه على يونايتد بحلوله ثالثًا في المجموعة. في المجموعة السابعة، يتطلع ليل بطل فرنسا والمتصدر مع 8 نقاط الى عدم التفريط بفرصة التأهل الى الادوار الاقصائية حيث يحتاج إلى نقطة من مباراته أمام مضيفه فولفسبورغ الالماني الرابع (5 نقاط).     وسيجد ليل في حال خسر أمام فولفسبورغ نفسه متأخراً خلف النادي الالماني بسبب فارق الأهداف الذي لا يصب في مصلحته، كما سيخسر أيضاً فرصة احتلال أحد المركزين الاولين في المجموعة بغض النظر عن نتيجة المباراة الثانية التي تجمع بين سالزبورغ النمسوي الثاني (7 نقاط) وإشبيلية الإسباني الثالث (6 نقاط). ويدرك ليل أنّه قادر على حسم التأهل والصدارة في آن معاً في حال نجح في الفوز على مضيفه، بعدما خطف المركز الأوّل عقب فوزه في الجولة الماضية على سالزبورغ 1-صفر.     وعوّض فريق المدرب جوسلان غورفينيك بدايته المتعثرة أوروبيًا والتي شهدت تعادله مرتين وخسارته مرة. وتشهد هذه المجموعة صراعًا مشرعاً على كل الاحتمالات، حيث يبلغ الفارق بين المتصدر وصاحب المركز الأخير ثلاث نقاط فقط، وبالتالي تملك جميع الأندية فرصة التأهل، إذ إنّ الفائز في المواجهة الاخرى بين سالزبورغ واشبيلية الثالث يحسم بدوره بطاقة العبور الى الدور السادس عشر.     في المجموعة الثامنة، حسم تشلسي المتصدر مع 12 نقطة ووصيفه يوفنتوس بنفس عدد النقاط تأهلهما الى الادوار الاقصائية، لكنّ المعركة تبقى قائمة على صدارة المجموعة. وفيما يملك فريق “السيدة العجوز” أفضلية الأرض خلال مواجهته أمام مالمو السويدي المتواضع (المركز الرابع، نقطة واحدة)، على النادي اللندني أن يواجه اختبار الطقس الحاد امام زينيت وسط حرارة تلامس العشر درجات تحت الصفر.


>>> للمزيد من رياضة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة