نادرة ديب من الناصرة تتحدث عن رحلة علاجها مع سرطان الثدي

التقى مراسل موقع الصنارة نت ، مع السيدة نادرة ديب من مدينة الناصرة التي كانت تعمل كمربية سابقاً وخبيرة تجميل في الوقت الحالي ، وهي مصابة بسرطان الثدي وتخوض مرحلة علاجية في هذه الأونة . حيث تطرقت نادرة عن رحلتها بالعلاج مع سرطان الثدي لتنقل تجربتها الى جمهور النساء ولتؤكد على اهمية اجراء فحص سرطان الثدي المبكر.

وبدأت نادرة ديب حديثها للصنارة نت :" قبل حوالي 7 اشهر شعرت في تورم بمنطقة الصدر وكان حجمه كبير للغاية ، شعرت في كتلة صغيرة لدي ولقلة الوعي لدي للتعامل مع سرطان الثدي توجهت الى طبيب نساء بدلاً من التوجه الى طبيب عائلة او طبيب جراح ، ولانه لم يكن لدي التوجيه الصحيح وحينما شعرت بوجوده بدأت بمرحلة العلاج لسرطان الثدي وانا اليوم أستخدم الكيماوي للعلاج".

وأضافت :" حينما اخبروني انني مريضة بسرطان الثدي لم استطيع ان اصدق وكنت اتمنى ان يخبروني بانني غير مصابة بالسرطان ، وحينما سمعت انني مصابة بهذا المرض كان اصعب شعور لدي لانه حينما نسمع ان شخص مريض بالسرطان يخطر ببالنا الموت بشكل مباشر".

وأكملت نادرة حديثها :"الله اعطاني القوة واستطعت ان اتقبل مرضي وكان هدفي ان اتغلب عليه ، وكنت قوية لان الزعل لن يفيدني ولن يدعمني ما يساعدني هو الأمل والسعادة ، وكوني انسانة جبارة ومعنوياتي دائماً مرتفعة لهذا استطعت ان استمر بمرحلة العلاج بكل تفاؤل ورضا خاصة وان أيماني في الله كبير".

وأختتمت حديثها :" اوجه رسالتي الى جمهور النساء ان يقمن باجراء فحص سرطان الثدي بشكل سنوي ، لان الوعي بهذا الموضوع جداً مهم وان نستبق الاحداث امر هام للغاية ومن المهم معرفة ما حصل معي وان يكون عبرة لجمهور النساء ، وانا اقول لكافة المصابات بسرطان الثدي ، التفاؤول والصبر والايمان هو العلاج".


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة