بسبب صعوبات تقنية : استمرار سريان مفعول الشارة الخضراء القديمة

صادق المجلس الوزاري المصغر لمكافحة فيروس كورونا -الكابينيت- بتصويت هاتفي على إبقاء الأماكن المفتوحة والمطاعم (خارجًا) وبرك السباحة الداخلية سارية العمل وفق الشارة البنفسجية بدلًا من الخضراء.
وسيتم تطبيق مخطط الشارة البنفسجية على الأماكن المذكورة، اعتبارًا من يوم الاثنين 11 تشرين الأوّل.
وبحسب القرار فإنّ المناطق المفتوحة مثل جولات الجيب والقوارب فسيتم تطبيق مخطط الشارة البنفسجية اعتبارًا من يوم الجمعة 8 تشرين الأوّل دون الحاجة للشارة الخضراء. 
وسيبدأ إنفاذ مسح الرمز الشريطي (الباركود) بدءًا من يوم الأحد 17 تشرين الأوّل.
ويمكن استخدام "شهادة الكورونا" لبعض المؤمنين -تتضمن تاريخ تلقي اللقاح والتعافي- اذ يحق لهم بطاقة الشارة الخضراء الجديدة وغير قادرين على إصدارها بسبب صعوبات فنية، حيث يمكن استصدارها بواسطة موقع وزارة الصحة حتى 17 من الشهر الجاري عند مدخل الأماكن العاملة وفق الشارة.
وفي هذه المرحلة، لم يقرر الكابينيت ما إذا كان سيجري تغييرات بشأن الصالات الرياضية وما إذا كان سيستمر في فرض الشارة الخضراء عليه على أن يتخذ القرار في جلسة إضافية.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة