ارتفاع نسبة العاطلين عن العمل في أيلول وقلق شديد من تباطؤ الاقتصاد

افادت دائرة الاحصاء المركزية عن ارتفاع معدلات البطالة والعاطلين عن العمل الى 7.9٪ في النصف الأول من أيلول، بزيادة بنسبة 0.1٪ فقط  مقارنة مع المعطيات التي تم تسجيلها في شهر اب. لكن الارقام أظهرت ارتفاع عدد الأشخاص الذين توقفوا عن العمل الى حوالي 97 الف شخص، مقارنة بـ 78 الف شخص قبل أسبوعين.

ويزداد القلق من انخفاض معدل المشاركة في العمل التي عادت مجددًا الى الارتفاع. حيث ارتفعت اعداد المتغيبين عن العمل بسبب فيروس كورونا في أيلول لوحده  إلى 39 ألفًا، مقارنة بـ 25 ألفًا في النصف الثاني من أغسطس.

ووصل عدد العاطلين عن العمل في النصف الأول من أيلول الى اكثر من 200 ألف شخص، والآن هناك حاجة إلى حوافز اقتصادية أكبر لإعادة المزيد منهم إلى دوائر العمل.

 


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة