إنزاجي: مباراة شاختار لن تحسم مصيرنا

قال سيموني إنزاجي مدرب إنتر ميلان اليوم الإثنين إن مواجهة شاختار دونيتسك لن تحسم مصير فريقه بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم وطالب بأداء أكثر توازنا في أوكرانيا.

وخسر فريق إنزاجي بملعبه 1-0 من ريال مدريد قبل أسبوعين في بداية مشواره الأوروبي ليتأخر في الترتيب خلف الفريق الإسباني وشريف تيراسبول الذي يشارك لأول مرة وصعق شاختار 2-0.

وأبلغ إنزاجي الصحفيين قبل مباراة الغد في المجموعة الرابعة "ليست مواجهة حاسمة لكنها مهمة جدا بالتأكيد. شاختار فريق رائع ويحظى بجهاز فني بارع وبمواهب فردية بارزة".

وسجل إنتر أكبر عدد من الأهداف في دوري الدرجة الأولى الإيطالي هذا الموسم بواقع 20 هدفا في ست مباريات بعد تعادل مثير 2-2 مع أتالانتا يوم السبت.

لكن إنزاجي طالب بأداء أكثر اعتدالا وسط مساعي إنتر للوصول لأدوار خروج المغلوب في دوري الأبطال لأول مرة خلال عشر سنوات.

وأضاف "ندخل المواجهة بعد أداء جيد أمام أتلانتا. أحببت الفريق حقا ورد فعله. أطلب من الفريق الاستعداد لرد الفعل ولعب كرة جيدة ورأيت هذا في أول ست مباريات بالموسم وإضافة إلى ذلك أرغب في رؤية أداء أكثر توازنا".

وتابع "نهاجم بالكثير من اللاعبين ونشكل تحركات كثيرة لكن يجب أن نقلل من فقدان التمريرات السهلة مما يضعنا في مواقف خطيرة ويعرضنا لهجمات مرتدة".

وستكون المواجهة مألوفة في كييف غدا الثلاثاء حين يلتقي إنزاجي بمواطنه روبرتو دي زيربي الذي ترك ساسولو ليتولى تدريب شاختار في مايو آيار الماضي.

وواصل إنزاجي "بمشاهدة شاختار في المباريات القليلة السابقة يمكن رؤية محاولة تطبيق أفكاره. بذل جهدا متقنا خلال شهرين ونصف".


>>> للمزيد من رياضة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة