تحسين معاشات الأئمة والمؤذنين

استجابةً لمطلب النائبين عن القائمة العربية الموحدة وليد طه، وإيمان خطيب ياسين، قام قسم الأديان في وزارة الداخلية هذا الأسبوع بإدخال تعديل على معايير الأحقية لنقاط ترقية عمل الأئمة والمؤذنين أدّت بشكل فوري لارتفاع بمعاشات عشرات الأئمة والمؤذنين في البلاد. وقال النائب وليد طه: "بعد جلستنا أنا والنائبة إيمان خطيب ياسين قبل نحو أسبوعين مع وزيرة الداخلية ورئيس قسم الأديان ليؤور شاحر، بخصوص المطالبة بتحسين ظروف عمل ومعاشات الأئمة والمؤذنين وزيادة عدد الملكات، تم هذا الأسبوع عقد جلسة في قسم الأديان تقرر خلالها إدخال تعديل على معايير نقاط الأحقية في عمل الأئمة والمؤذنين أدّت بشكل فوري لارتفاع بمعاشات حوالي 55 إمامًا ومؤذنًا، فيما ننتظر إدخال المزيد من التحسينات لمعاشات بقية الأئمة والمؤذنين وزيادة عدد الملكات". يذكر أنه نتيجة لنفس الجلسة قبل أسبوعين مع النائبين عن الموحدة وليد طه وإيمان خطيب ياسين، أعلن قسم الأديان في وقت لاحق عن تجديد واستمرار العمل بإصدار رخص الدفن في المجتمع العربي كما كانت في الماضي، وذلك استئنافًا على قرار مدير الأديان السابق بتعليقها وإيقافها بحجة أنها ليست من صلاحية وزارة الداخلية.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة